نشاط خدمات التوصيل يدعم الطلب على الدراجات النارية

يشهد قطاع الدراجات النارية، لا سيما المستعملة، نمواً مدعوماً بزيادة الطلب على نشاط التوصيل، خصوصاً من قبل الشركات المتخصصة في التوصيل أو محلات المواد الاستهلاكية أو المطاعم، التي أصبح يتركز نشاطها بنسبة رئيسة على الطلبات الخارجية.

وقال خبراء في قطاع السيارات والموتوبيل: إن معظم الطلب على الدراجات النارية خلال الفترة الحالية يتركز على المطاعم وشركات التوصيل بالإضافة إلى محلات البيع بالتجزئة، مشيرين إلى أن هناك جزءاً من المطاعم والمحلات الصغيرة والمتوسطة تفضل التأجير خلال الفترة الحالية لأنها تدرك أن ما نمر به هو مرحلة مؤقتة سرعان ما يرجع الوضع إلى طبيعته السابقة.

وأضاف الخبراء أن نمو التجارة الإلكترونية خلال الفترة الحالية انعكس إيجابياً على حجم الطلب على الدراجات النارية، التي تعتبر أقل تكلفة من السيارات خاصة بالنسبة للشركات الصغيرة والمتوسطة وأكثر قدرة على توصيل الطلبات في الوقت المناسب.

تحسّن

من جهته، قال مجدي تفاحة مدير معرض «رحاب الخليج» إن قطاع السيارات يوجه تحديات كبيرة تكاد تكون الأصعب منذ سنوات نتيجة أزمة «كورونا» التي ألقت بظلالها على جميع أنحاء العالم وعلى مختلف القطاعات الاقتصادية، ورغم ذلك نلاحظ وجود تحسن في الطلب على الدراجات النارية المستعملة لا سيما من قبل المطاعم الصغيرة، التي تسعى إلى الاستفادة من الزيادة في الطلب على الطلبات الخارجية مقارنة بالفترات السابقة، حيث باتت الطلبات الخارجية تستحوذ على معظم إنتاج المطاعم.

وأضاف تفاحة: إنه على الرغم من تحسن الطلب المحلي على الدراجات إلا أن هناك بعض التحديات التي بدأت بالظهور مؤخراً مثل التأخير في وصول الشحنات من الخارج نتيجة للظروف في الدول الأخرى وفي عمليات الشحن خاصة أن المصدر الرئيسي لوارداتنا هو الولايات المتحدة، لذلك أصبحت الشحنات تحتاج إلى مزيد من الوقت وهناك بعض التأخير في الموانئ الأمريكية.

سهولة

وعن الإجراءات في الموانئ الإماراتية قال: إن تخليص البضائع في الموانئ الإماراتية يتم بسلاسة وسهولة كبيرة، ولم نلاحظ وجود فروقات أو أي تأخير خلال الفترة الماضية نتيجة لعمل الموظفين من المنازل خاصة أن معظم الإجراءات تتم إلكترونياً، مشيراً إلى أن المعرض يحرص على اتباع الإجراءات الصحية الموصى بها من قبل الجهات المختصة.

ومن جهته قال نور حمدة مدير معرض جنان موتورز، إنه على الرغم من الآثار السلبية الناجمة عن فيروس «كورونا» المستجد والتي انعكست على مختلف القطاعات الاقتصادية إلا أن هناك بعض القطاعات استفادت من هذه الأزمة مثل قطاع التوصيل، الأمر الذي تسبب في انتعاش الطلب على الدراجات النارية لا سيما المستعملة.

تعاقدات

وأضاف: إن نمو الطلب على الدراجات النارية من مصدريين أساسيين، الأول من شركات التوصيل التي تحاول زيادة حجم أعمالها لتلبية الطلب المتنامي من خلال قيامها بتعاقدات قصيرة أو طويلة الأجل مع مطاعم ومنافذ بيع بالتجزئة أو الطلب من قبل المطاعم التي تسعى إلى الاستفادة من الفترة الحالية من خلال التوسع في تلبية الطلبات الخارجية، مشيراً إلى أن هناك بعض المطاعم والمحلات الصغير فضلت التأجير على الشراء لإدراكها أن هذه المرحلة مؤقتة، وسرعان ما ترجع الأمور إلى وضعها الطبيعي بعد الانتهاء من أزمة فيروس «كورونا».

وأضاف أن أزمة الوباء العالمي أدت إلى ارتفاع الطلب على خدمات التوصيل، الأمر الذي دفع العديد من المطاعم والمحلات التجارية الصغيرة والمتوسطة إلى زيادة أسطول الدراجات النارية المخصصة لتقديم خدمات التوصيل نظراً لارتفاع حجم الطلب، كما أن هناك بعض المنصات التجارية الإلكترونية التي تسعى للاستفادة من هذه المرحلة نتيجة ارتفاع الطلب، وهو ما انعكس إيجاباً على طلب الدراجات النارية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات