2.8 مليار دولار سيولة لدى «دبي لصناعات الطيران» بنهاية الربع الأول

أعلنت «دبي لصناعات الطيران» أمس أنها أنهت الربع الأول لعام 2020 بسيولة متاحة مقدارها 2.8 مليار دولار تقريباً، كما تجاوز أسطول الشركة من الطائرات التي تملكها وتديرها 400 طائرة. وخلال الربع الأول، باعت الشركة ونقلت ملكية 15 طائرة، واستحوذت على 4 طائرات نيابةً عن المستثمرين، كما نقلت أو مددت عقود التأجير الخاصة بـ8 طائرات.

وقال فيروز ترابور، الرئيس التنفيذي للشركة: في هذه الأوقات غير المسبوقة، أعدّت دبي لصناعات الطيران نفسها للعمل بهدوء والموازنة بين حاجات عناصرنا المهمة كافة - موظفون وعملاء وحاملو سندات ومصارف ومساهمون.

فقد قمنا خلال العامين الماضيين برصد سيولة كبيرة لحماية أعمالنا من تطورات السوق غير المتوقعة وبيع الأصول أكثر من شرائها لإدارة محفظة أصولنا بشكل استباقي مع الامتناع عن إجراء طلبيات مرتفعة الأثمان.

وشدد على أن مؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية، المساهمة في شركتنا، كانت داعمةً دائماً لما نصبو إلى تحقيقه من نموّ، إذ أتاحت السيولة ورأس المال لشركة دبي لصناعات الطيران عند الحاجة على مدى السنوات الـ14 الماضية.

ولقد تلقينا سداداً كاملاً ومبكراً في الربع الأول 2020 للقرض المستحق لمساهمنا والذي يبلغ 800 مليون دولار تقريباً. وفي الربع الأول، سمح لنا وضعنا المالي القوي بإعادة شراء أسهم بقيمة 250 مليون دولار بمقاييس تقييم سعرية جذابة. ولا نتوقع تغييراً جوهرياً في مقياس صافي الدين إلى حقوق الملكية للربع الأول من العام 2020.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات