دعوة ملاك العقارات إلى تخفيف الأعباء المالية عن المستأجرين

دعا وليد الزرعوني الخبير العقاري، رئيس مجلس إدارة «شركة دبليو كابيتال للوساطة العقارية»، الملاك وأصحاب العقارات وشركات التطوير العقاري العاملة في الدولة إلى إطلاق مبادرات خاصة لدعم عملائهم، والتخفيف من الضغوط الاقتصادية عليهم ومساعدتهم على تجاوز هذه الأوضاع الطارئة الناتجة عن أزمة فيروس «كورونا» المستجد «كوفيد- 19».

واقترح الزرعوني، أن تتضمن تلك المبادرات إعفاء المستأجرين من دفع الإيجارات المستحقة لمدة معينة أو التخفيض من نسبتها، أو تأجيل سداد أقساط مشتري الوحدات السكنية في مشروعاتها قيد الإنجاز أو تأجيل سداد أقساط الإيجار في العقارات الجاهزة، وغيرها من المبادرات التي من شأنها تخفيف الضغوط الاقتصادية عن العملاء.

وقال، إن هذه المبادرات ليست بغريبة على الملاك وأصحاب العقارات والشركات العقارية في الدولة وما تقدمه من مساهمات وطنية ومجتمعية في أوقات المحن والأزمات.

وأضاف الزرعوني: «نمر حالياً بظروف استثنائية خارجة عن إرادة الجميع، وعلينا التكاتف والالتفاف حول حكومتنا وقيادتنا ودعم الجهود الوطنية لتجاوز هذه الأزمة الطارئة من منطلق المسؤولية الاجتماعية والحس الوطني للشركات والمستثمرين العقاريين».

وأشاد بإقدام بعض الملاك والمطورين على إعفاء مستأجريهم من دفع الإيجارات المستحقة لمدة معينة أو خفض نسبتها يعتبر محط فخر وقدوة تحتذى، باعتبارها مبادرة طيبة منهم تتطلب التعميم.

وأكد وليد الزرعوني، أن وقوف الملاك والشركات بجانب عملائهم في ظل هذه الظروف الصعبة من خلال تخفيف الأعباء المترتبة عليهم، يسهم في كسب رضا وثقة العملاء، حيث يمثل تقديم الدعم فرصة جيدة لتعميق العلاقة الطبية بين أصحاب العقارات والمستأجرين والشركات والعميل على المدى الطويل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات