12 صومعة في «فود بارك» لتخزين احتياجات الإمارات من البقول 6 أشهر

أعلنت هيئة المنطقة الحرة بالحمرية انضمام شركة «العرب والهند سبايسز» إلى مجموعة الشركات المستثمرة في مشروع مـجـمـع الـشـارقـة لـلأغـذيـة «فود بارك» أول وأكبر مدينة متكاملة من نوعها لصناعة وتجارة المواد الغذائية وإعادة تعبئتها وتغليفها على مستوى الخليج والشرق الأوسط وشمالي أفريقيا.

ويشمل استثمار الشركة في المجمع بالمنطقة الحرة بالحمرية بناء 12 صومعة لتخزين الحبوب تبلغ طاقتها الاستيعابية 52,000 طن متري على مساحة 300,000 قدم مربعة. ويصل حجم الاستثمار إلى 150 مليون درهم. ويعد هذا المشروع الأول من نوعه في المنطقة كمخزن للحبوب يستوعب هذه الكمية التي تغطي احتياجات الاستهلاك في الإمارات من حبوب البقول والعدس مدة 6 أشهر.

جاء الإعلان عن انضمام الشركة خلال احتفال أقيم الخميس في المنطقة الحرة بالحمرية حضره الشيخ خالد بن عبدالله بن سلطان القاسمي، رئيس هيئة المنطقة الحرة بالحمرية، وسعود المزروعي، مدير هيئة المنطقة الحرة، وهاريش لال تهيلاني مالك شركة «العرب والهند سبايسز».

وأكد سعود المزروعي أن انضمام الشركة إلى قائمة المستثمرين في المنطقة الحرة بالحمرية يعد خطوة إيجابية نحو دعم قطاع الصناعات الغذائية في الشارقة وترسيخ دور القطاع في التنويع الاقتصادي، لافتاً إلى أن إمارة الشارقة عززت من مكانتها وجهة عالمية للأعمال، مؤكداً أن التوجيهات الحكيمة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة شكلت علامةً فارقةً وعاملاً مهماً في استقطاب الاستثمارات الخارجية إلى الإمارة وتعزيز تنافسيتها.

وأشار هاريش لال تهيلاني مالك «العرب والهند سبايسز» إلى ارتفاع استثمارات الشركة في الإمارات بعد افتتاح مشروع الصوامع الجديدة من 350 مليون درهم إلى 500 مليون تقريباً، بزيادة نسبتها 43%، لافتاً إلى أنه في حال تشييد المزيد من هذه الصوامع فإنه يمكن استخدامها لتخزين مجموعة متنوعة من السلع مثل الأرز والقمح والحبوب.

وتعد «العرب والهند سبايسز» ثاني أكبر شركة مصنعة لحبوب البقول في العالم، وتوظف الشركة في الإمارات قرابة 700 موظف.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات