«الإيبور» في أدنى مستوى بعد تراجع الفائدة

سجلت أسعار الفائدة على التعاملات بالدرهم بين البنوك «الإيبور»، أمس، أدنى مستوياتها منذ تطبيق مصرف الإمارات المركزي نظام «الإيبور» الجديد في أبريل 2018.

وكشفت بيانات المركزي تراجعاً كبيراً في أسعار الفائدة لجميع الآجال، حيث تراجع سعر الفائدة لأجل عام إلى 1.6 % ولأجل ستة أشهر إلى 1.78 % ولأجل ثلاثة أشهر إلى 1.63 % ولشهر واحد 1.64 % وأسبوع واحد 1.55 % ولليلة واحدة 1.03 %. وجاء الانخفاض بعد تخفيض المصرف أسعار الفائدة نصف في المئة بدءاً من يوم الأربعاء الماضي، تماشياً مع قرار الفيدرالي الأمريكي تخفيض سعر الفائدة نصف في المئة.

ويعد قرار تخفيض الفائدة الأخير هو الرابع خلال مدة زمنية تصل لنحو 6 ستة أشهر تراجعت فيها أسعار الفائدة لأجل سنة من أعلى مستوى لها وهو 3.598 % ليوم 10 فبراير 2019 إلى 1.976 % أمس، وأسعار الفائدة لأجل ستة أشهر من 3.227 % ليوم 14 فبراير إلى 1.78 % أمس.

ويرى أمجد نصر الخبير الاقتصادي أن تراجع الإيبور مرشح للزيادة في حالة تزايد تداعيات فيروس كورونا على الاقتصاد العالمي، مشيراً إلى أنه في حالة انتشار الفيروس على مستوى أكبر فإن الخسائر على اقتصاد العالم ستزيد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات