العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «دار التكافل» تستحوذ على شركتي نور للتكافل العام والعائلي

    عبد العزيز البناي

    أعلنت شركة دار التكافل، أمس، الاستحواذ على 100% من أسهم شركتي نور للتكافل العام ونور للتكافل العائلي. وتم توقيع الصفقة بعرض مشروط لمجموعة نور الاستثمارية وبنك نور.

    ومن المتوقع استكمال كافة إجراءات الصفقة في الربع الثاني 2020، ويخضع ذلك لموافقة المساهمين والجهات التنظيمية.

    وستواصل شركتا «نور للتكافل العام» و«نور للتكافل العائلي»، إدارة أعمالهما كالمعتاد، أثناء تنفيذ الصفقة وبعد إتمامها، كما ستظل وثائق التكافل التي وقّعها كلّ من الشركتين، وشركة دار التكافل كما هي بدون تغيير وستبقى سارية المفعول.

    وقال عبد العزيز البناي، رئيس مجلس إدارة «دار التكافل»، إن بنك «الإمارات دبي الوطني كابيتال» قام بدور المستشار المالي الوحيد في هذه الصفقة.

    وقال البناي، رداً على استفسارات «البيان الاقتصادي»، إن من المتوقع أن تزيد الصفقة من حصة الشركة في السوق المحلي إلى 1.6%، وستساعد على تكوين مجموعة المنتجات المدمجة والمتنوعة بشكل جيد بين قطاعات التأمين على الحياة، والتأمين على السيارات، والتأمين الصحي.

    ورفض الكشف عن قيمة الصفقة، لكنه أوضح أنها نقدية بالكامل، وتم الحصول على تمويل بنكي لها، مؤكداً عدم تأثر الدائنين، والأطراف المتعاملة مع الشركات المعنية، وحاملي الوثائق من الصفقة.

    وعن تأثير الصفقة على الموظفين، أشار إلى أنه لم يتحدد الهيكل الإداري بعد، وسيتم تحديد ذلك ضمن الخطة التنفيذية. ولن يحدث أي تغيير حتى إغلاق الصفقة، فيما سيقوم مجلس إدارة «دار التكافل» بتشكيل لجنة توجيهية لإدارة الخطة التنفيذية، كما سيتم إجراء بعض عمليات إعادة التنظيم للقوى العاملة.

    وأضاف أن «دار التكافل» ستظل كياناً مدرجاً في سوق دبي المالي وستمتلك أسهم شركة نور للتكافل العام وشركة نور للتكافل العائلي، كما ستظل أسماء الكيانات بدون تغيير.

    ورداً على سؤال بشأن قيام «دار التكافل» بدفع أرباح الأسهم بعد الصفقة، أوضح أن توزيع الأرباح هو مسألة يعود الأمر في التوصية بها إلى مجلس الإدارة، وعليه سيقوم المجلس بدراستها.

    طباعة Email