«كفو» توسّع عملياتها إلى أم القيوين ومصر

دبي- البيان

أعلنت الهيئة المصرية العامة للبترول أمس توقيع مذكرة تفاهم مع «كفو»، شركة التكنولوجيا الناشئة التي أطلقت أول تطبيق ذكي لتوصيل الوقود بحسب الطلب في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، لتبدأ الشركة عملياتها بمصر وفق القوانين التنظيمية المصرية. وجرى توقيع الاتفاقية، خلال «مؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول 2020»، بحضور المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية في مصر.

وستتيح الاتفاقية لشركة التكنولوجيا، التي تتخذ من الإمارات مقراً لها، إبرام شراكات لتزويد خدماتها مع مؤسسات وشركات داخل مصر. وستشكّل مصر ثاني أكبر سوق لعمليات الشركة خارج الإمارات، منذ بدء تطبيق تقنيتها في الدولة في نوفمبر 2018.

كانت الشركة أعلنت بدء توفير خدماتها في إمارة أم القيوين، في إطار خططها لتوسيع عملياتها على امتداد الدولة، استناداً إلى النجاح الذي تحققه في كلٍ من دبي والشارقة وعجمان. وستقوم الشاحنات التابعة لـ «كفو» بتزويد سيارات عملائها بالوقود أينما كانوا، سواء في منازلهم أو صالات اللياقة البدنية أو على الشواطئ أو بالفنادق أو مراكز التسوق، وغيرها. ولا يتطلب الأمر سوى استخدام العميل للتطبيق من أجل تحديد موقع سيارته والموعد المناسب لتوصيل الخدمة في أوقات العمل الرسمية بدءاً من الساعة 5 صباحاً وحتى 11 مساءً على مدار جميع أيام الأسبوع.

وقال راشد الغرير، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة «كفو»، تعليقاً على هذين التوسعين: «تنطلق كفو منذ تأسيسها من الرؤية التي تتبناها القيادة الرشيدة لدولة الإمارات، ويأتي توقيع الاتفاقية تجسيداً لهذه الرؤية ونحن نستهل عملياتنا في قارة أفريقيا وأكبر دولة عربية، ونتوسع بخدماتنا داخل الإمارات ».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات