«هيئة الاتصالات» تحدد 5 التزامات لإعلانات صادقة ودقيقة من «اتصالات» و«دو»

«تنظيم الاتصالات» تعزز حماية المستهلك | أرشيفية

حددت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات في الدولة 5 التزامات رئيسة لإعلانات المرخَّص لهما: مؤسسة الإمارات للاتصالات (اتصالات)، والإمارات للاتصالات المتكاملة (دو)، مشددة على ضرورة اتخاذ كل التدابير المعقولة لضمان الامتثال.

وقالت الهيئة، في تقرير أنظمة حماية المستهلك، إن الالتزام الأول يتمثل في ضرورة أن تكون الإعلانات عادلة، وصادقة، وصريحة، ودقيقة، وألا تعمل على تضليل أو خداع المستهلكين، بصورة مباشرة أو ضمنية، وثانياً: ألا تستغل عدم الخبرة أو السذاجة.

سلوكيات

ويتمثل الالتزام الثالث في ألا تحرض الإعلانات أو تشجع أو تبدو متغاضية عن السلوكيات أو الممارسات غير القانونية أو غير الآمنة أو المعادية للمجتمع أو العنيفة أو غير الأخلاقية أو تقوم على التخويص أو استغلال مصائب أو معاناة الآخرين. ورابعاً: أن تتقيد الإعلانات بكل القوانين النافذة في الدولة.

والالتزام الخامس هو أن تراعي وتطبق الإعلانات القيم الاجتماعية والثقافية والأخلاقية والدينية السائدة داخل الدولة وأن توفر حماية كافية لأفراد الجمهور من التعرض للمواد المؤذية أو المسيئة.

كما يجب ألا تحرض الإعلانات أو تشجع أو تصادق على أي سلوك غير متفق مع القيم الاجتماعية أو الثقافية أو الأخلاقية أو الدينية السائدة بالدولة.

مشيرة إلى أن المواد غير المقبولة تتضمن اللغة البذيئة والعنف والجنس والتعري والعنف الجنسي والإذلال وانتهاك الكرامة الإنسانية والتمييز العنصري في المعاملة أو اللغة والازدراء بالمواضيع والقيم الدينية ولا سيما بالنظر إلى الحساسيات في الدين الإسلامي واستخدام المخدرات والكحول والتبغ.

وذكرت الهيئة أن هذه الشروط تطبق على أية إعلانات مباشرة أو غير مباشرة أو أي نشاط ينطوي عليه الأثر نفسه أو أثر مشابه .

أدلة

وأشارت الهيئة إلى أن المرخص لهم يجب أن يكون لديهم ما قد يلزم من أدلة وثائقية أو مرئية أو صوتية يمكنهم تقديمها عند طلب هيئة الاتصالات لإثبات أن كل البيانات والحقائق والادعاءات وغيرها سواء المباشرة أم غير المباشرة الواردة في الإعلان دقيقة، وأن الإعلان يتوافق مع هذه الأنظمة، حيث يتعين على المرخص لهم الاحتفاظ بهذه الأدلة لمدة سنة بعد التوقف عن القيام بالنشاط الإعلاني المعني.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات