مبيعات على «القيادية» تهبط بالأسهم خلال الأسبوع

هبطت الأسهم المحلية في تداولات الأسبوع الماضي إثر تعرضها لضغوط بيعية استهدفت الأسهم القيادية في قطاعات البنوك والعقار والاتصالات، مع ضعف السيولة في ظل ترقب المستثمرين لنتائج الشركات القيادية.

وتراجع سوق دبي بنسبة 0.75% عند مستوى 2769.58 نقطة، مع هبوط أسهم البنوك والعقار والاستثمار، فيما نزل سوق أبوظبي بنحو 1.34% ليغلق عند 5087.21 نقطة، مدفوعاً بهبوط أسهم البنوك والعقار والاستثمار والاتصالات والخدمات.

واستقطبت الأسهم سيولة أسبوعية بنحو 1.5 مليار درهم، منها 771.9 مليوناً في دبي، و752.6 مليوناً في أبوظبي، وجرى التداول على 734.5 مليون سهم، موزعة بواقع 484.8 مليوناً في دبي، و249.7 مليوناً في أبوظبي، من خلال 19.7 ألف صفقة.

ترقب النتائج

وقال رائد دياب نائب رئيس قسم البحوث لدى «كامكو إنفست» لـ«البيان الاقتصادي»، إن هناك حذراً في الأسواق الإماراتية في ظل تراجعات الأسواق العالمية بعد انتشار كورونا في الصين، والمخاوف على النمو الاقتصادي العالمي، كذلك هناك انتظار لنتائج الشركات والبنوك المدرجة في أسواق الإمارات عن العام الماضي. وأضاف دياب أنه على الرغم من ذلك تجاهل بعض المستثمرين هذه التداعيات وبدء اقتناص الفرص الكبيرة المتاحة في السوق من بعض المحافظ الاستثمارية بعد بلوغ بعض الأسهم مستويات مغرية.

سوق دبي

وضغط انخفاض قطاع البنوك 1.4% على سوق دبي مع نزول «دبي الإسلامي» 0.53%، و«الإمارات دبي الوطني» 2.5%، كما هبط قطاع العقار 1.6% نتيجة نزول «إعمار العقارية» بنحو 1%، و«أرابتك» 13.86%، و«داماك» 1.87%، و«إعمار مولز» 3.3% و«الاتحاد العقارية» 1%، و«ديار» 2.25%، فيما ارتفع «إعمار للتطوير» 0.26%.

وتراجع قطاع الاستثمار 0.7% على وقع هبوط «دبي للاستثمار» 0.76%، و«شعاع كابيتال» 4.4%، فيما ارتفع «سوق دبي المالي» 0.32%. وتزعم «دبي الإسلامي» النشاط مستقطباً 119.5 مليون درهم، وأقفل عند 5.68 دراهم، تلاه «إعمار العقارية» بسيولة 110.24 ملايين درهم، ليغلق عند 4 دراهم، ثم «الإمارات دبي الوطني» بتداولات 106.3 ملايين درهم، مغلقاً عند 13.4 درهماً.

وحقق سهم «عمان للتأمين» أكبر ارتفاع خلال الأسبوع بنسبة 11.3% إلى 2.56 درهم، تلاه «دار التكافل» 10.2% إلى 0.56 درهم، ثم «دو» 7.45% إلى 6.2 دراهم، فيما كان «أرابتك» الأكثر انخفاضاً ليغلق عند 0.87 درهم، تلاه «غلفا للمياه»، 10% إلى 5.13 دراهم، ثم «المدينة للتمويل» 9.78% إلى 0.166 درهم.

وعمد المستثمرون العرب نحو الشراء في سوق دبي بصافي استثمار 11.5 مليون درهم محصلة شراء، فيما اتجه المستثمرون الخليجيون والأجانب نحو التسييل، بصافي استثمار 11.5 مليون درهم، منها 4.2 ملايين للخليجيين، و7.3 ملايين للمواطنين، ونسبة محدودة للأجانب.

سوق أبوظبي

وضغط انخفاض قطاع البنوك 1.97% على سوق العاصمة مع تراجع «أبوظبي الأول» 3.1%، فيما ارتفع «أبوظبي التجاري» 1.57%، واستقر «أبوظبي الإسلامي»، وتراجع قطاع الاتصالات 0.98% مع هبوط سهم «اتصالات» بالنسبة ذاتها.

وهبط قطاع العقار 0.36% مع هبوط «رأس الخيمة العقارية» 5.39%، فيما استقر «الدار»، ونزل قطاع الاستثمار هامشياً 0.08% مع انخفاض «الواحة كابيتال» 0.22%، فيما ارتفع «إشراق» 0.98%. بينما ارتفع قطاع الطاقة 3.43% مع نمو «طاقة» 54.26% بفعل عرض الاستحواذ من مؤسسة أبوظبي للطاقة، فيما هبط «أدنوك للتوزيع» 2.23%، و«دانة غاز» 0.11%.

وسجل «طاقة» أكبر ارتفاع خلال الأسبوع ليغلق 0.725 درهم، تلاه «أبوظبي لبناء السفن» 9.52% إلى 2.76 درهم، ثم «بنك أم القيوين الوطني» 5.26% إلى درهمين، فيما كان «البنك العربي المتحد» الأكثر انخفاضاً بنسبة 9.38% إلى 0.812 درهم، تلاه «الخليج الاستثمارية» 7.41% إلى 1.25 درهم، ثم «رأس الخيمة العقارية» 5.39% إلى 0.439 درهم.

واتجه المستثمرون العرب والخليجيون والمواطنون نحو الشراء، بصافي استثمار 243.6 مليون درهم، منها 1.1 مليون للعرب، و19.3 مليوناً للخليجيين، و223.2 مليوناً للمواطنين، فيما اتجه المستثمرون الأجانب نحو التسييل، بصافي استثمار 243.6 مليون درهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات