توسيع آفاق التعاون بين اقتصادية دبي و«أمازون»

سامي القمزي خلال استقبال مايكل بانك بحضور فهد القرقاوي | من المصدر

بحث سامي القمزي، مدير عام «اقتصادية دبي»، خلال استقباله مايكل بانك، نائب الرئيس للسياسات العامة بشركة «أمازون ويب سيرفيسز» الأمريكية، بحضور فهد القرقاوي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الاستثمار سبل تطوير أطر التعاون وتعزيز مساهمة الشركة في دعم خطط التحول الرقمي الاستراتيجية في دبي والدولة عموماً.

كما تم التطرق إلى آفاق التعاون الاستراتيجي في مجالات تطوير قطاع الأعمال الصغيرة والمتوسطة ودعم ريادة الأعمال والابتكار في دبي.

وتمكنت اقتصادية دبي خلال السنوات الماضية من استقطاب شركة «أمازون» لاتخاذ دبي مركزاً لعملياتها في الشرق الأوسط وشمالي أفريقيا.

ويعود تاريخ هذه العلاقة إلى الزيارة الأولى التي قامت بها مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار إحدى مؤسسات اقتصادية دبي إلى المقر الرئيس للشركة العالمية في سياتل الأمريكية أوائل 2016.

وقال سامي القمزي إن اللقاء يأتي في إطار جهودنا الهادفة لدعم التزامنا إزاء استراتيجية الإمارات للذكاء الاصطناعي 2031.

ولترسيخ مخرجات زيارتنا الأولى في 2016 وتوسعة آفاق التعاون، وما تلا ذلك من تطورات كان من أبرزها نجاحنا في استقطابها إلى دبي.

وافتتاح المقر الإقليمي لشركة «أمازون ويب سيرفيسز» في دبي في ديسمبر من العام ذاته. وأكد الدعم المتواصل لمسيرة الشركة وأنشطتها وتوسع أعمالها في دبي والدولة عموماً.

وأكد مايكل بانك أن استثمارات «أمازون ويب سيرفيسز» حول العالم تساهم بشكل مباشر في دعم التنمية الاقتصادية المستدامة.

وأضاف: تلعب خدمات الحوسبة السحابية دوراً مهماً في تمكين التحول الرقمي، وتعزيز تنافسية وإنتاجية الشركات الصغيرة والمتوسطة، ودعم جيل جديد من الشباب، لتمكينهم من الإسهام في التنمية، والمشاركة في صنع المستقبل من خلال ريادة الأعمال والابتكار.

واستعرض فهد القرقاوي أهم تطورات البيئة الاستثمارية التي تتمتع بها إمارة دبي، كما سلط الضوء على المبادرات والبرامج التي تقوم بها المؤسسة لدعم وتسهيل نمو وتوسع الشركات العالمية في الإمارة.

وقال: حرصاً منا على العمل وفق توجهات القيادة الرشيدة، ودعم استعداد الإمارات للسنوات الخمسين المقبلة، فإننا نواصل مساعينا لتعزيز العلاقات الاستراتيجية مع الشركات العالمية التي تتخذ من إمارة دبي مقراً لعملياتها الإقليمية، من أجل تبادل الخبرات والارتقاء بالمهارات من خلال الاستعانة بأحدث التقنيات التي تضمن لنا التحول الرقمي لخدماتنا بسهولة ويسر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات