ورشة توعية لـ«مواصفات»

نظّمت هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس «مواصفات»، ورشة توعية ضمت الجهات الرقابية والمصنعين والموردين والتجار، حول 8 لوائح فنية ومواصفات قياسية، يجري الاستعداد لدخول بعضها حيز التنفيذ على مستوى الدولة أو دخلت حيز التنفيذ.

وتطرقت الورشة التي قدمتها إدارات المواصفات وشؤون المطابقة إلى «النظام الإماراتي للرقابة على منتجات عسل النحل»، الذي يدخل حيز التنفيذ الإلزامي خلال الربع الأول بعد فترة من التطبيق الطوعي، والتوعية بنظام مانع الاتحادي، للإبلاغ عن المنتجات المسحوبة من الأسواق أو غير المطابقة للمواصفات، لأجل حماية المستهلك.

كما تطرقت الورشة التي حضرها ممثلون عن الجهات الحكومية الاتحادية والجهات الرقابية المحلية على مستوى الدولة، من أجهزة الرقابة، ودوائر التنمية الاقتصادية، والبلديات، والمصنعين والموردين والتجار.

كذلك إلى مواصفة المواد المضافة، وبطاقة المواد الغذائية المعبأة، واشتراطات البيانات التغذوية على البطاقة، والمواد المضافة المسموح باستخدامها في المواد الغذائية، والادعاءات الصحية والتغذوية وظروف استخدامها، والحدود القصوى لمتبقيات المبيدات في المنتجات الزراعية والغذائية، والبيانات الإيضاحية على قائمة وجبات المنشآت الغذائية.

وأكد عبد الله المعيني، مدير عام «مواصفات» هذه الورش تأتي لنشر الوعي الكافي بالأنظمة والمواصفات واللوائح الفنية، وللتأكد من الترويج لها وضمان سلاسة تطبيقها، كما نمنح المصنعين والموردين وأصحاب العلاقة الفرصة الكافية للتفاعل مع التشريعات والأنظمة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات