«بيئة» و«يونيليفر» تدعمان جهود التصدي لتحدي التلوث البلاستيكي

وقّعت «بيئة» الشركة المتخصصة في مجال الاستدامة في منطقة الشرق الأوسط، أمس، مذكرة تفاهم مع شركة «يونيليفر الخليج» إحدى الشركات المتخصصة في المنطقة في مجال منتجات العناية الشخصية والجمال والرعاية المنزلية والأطعمة والمرطبات خلال أسبوع أبوظبي للاستدامة 2020 بهدف استكشاف فرص التعاون المشترك لتطوير نظام متكامل لإدارة إعادة تدوير البلاستيك من خلال خطط طموحة لمحطات إعادة التدوير في دولة الإمارات.

وانطلاقاً من الخبرة العميقة لشركة بيئة في مجال إدارة النفايات وإعادة تدويرها تدعم هذه الشراكة تحقيق أهداف رؤية الإمارات 2021 لتحويل مسار النفايات بعيداً عن المكبات، وعلى جانب آخر تدعم التزام شركة «يونيليفر» بأهداف الاستدامة وتقليل النفايات البلاستيكية وبناء نموذج «اقتصاد دائري» للمنتجات البلاستيكية، بالإضافة إلى التأكد من أن عبواتها قابلة لإعادة الاستخدام أو لإعادة التدوير أو للتسميد بحلول عام 2025 واستخدام ما لا يقل عن 25 بالمئة من البلاستيك المعاد تدويره في عبواتها أيضاً بحلول عام 2025.

وقال خالد الحريمل، الرئيس التنفيذي للمجموعة في شركة بيئة: تتبوأ شركة بيئة مكانة ريادية في مجال الاستدامة والاقتصاد الدائري في دولة الإمارات.

وقال سانجيف كاكار، نائب الرئيس التنفيذي لشركة «يونيليفر» في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا وروسيا وأوكرانيا وبيلاروسيا: نحن في شركة «يونيليفر» نعتبر عملية تغليف وتعبئة المنتجات جزءاً لا يتجزأ من مسؤولياتنا، وعلى الرغم من أهمية البلاستيك.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات