العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الأمم المتحدة: الإمارات نموذج عالمي في التنمية المستدامة

    أكد البروفيسور تيجاني محمد باندي رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الـ (74)، أن دولة الإمارات نموذج عالمي في التنمية المستدامة في ظل جهودها العالمية البارزة ودورها المهم في نشر حلول الطاقة المتجددة في العالم، مشيداً بدعمها المستمر لبرامج المنظمة.

    لا سيما على المستويين الإنساني والتنموي. وقال باندي - لوكالة أنباء الإمارات «وام» - إن دولة الإمارات تمتلك رؤية فريدة حالية ومستقبلية في قطاع الطاقة المتجددة على الصعيد الوطني وتنفذ العديد من المشاريع المهمة في هذا المجال، كما تعد دولة المقر للوكالة الدولية للطاقة المتجددة «آيرينا»، وهو ما ينطلق من إيمانها بأهمية هذا القطاع في تحقيق التنمية المستدامة للشعوب.

    دعم

    وعن المشاريع التي تشارك الدولة في تنفيذها وتمويلها بقطاع الطاقة المتجددة بمختلف دول العالم، قال إنها جهود مهمة ودولة الإمارات تقدم نموذجا يحتذى في هذا الشأن، فالدعم الذي تقدمه لا يقتصر على محيط بعينه، وإنما يمتد ليشمل العديد من مناطق العالم مثل مشاريع الطاقة المتجددة التي تقوم في دول الكاريبي ودول الباسفيك.

    أهداف

    وحول الجهود التي ينبغي الاضطلاع بها من أجل تحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة 2030 أوضح: إننا بحاجة إلى تعزيز الاستثمارات في الطاقة المتجددة لمكافحة تغير المناخ وكذلك دعم الاستثمارات بهذا القطاع في الدول النامية.

    وأكد أهمية تعزيز التعاون الدولي المشترك بين مختلف دول العالم في هذا المجال وتبادل المعلومات والخبرات والعمل بجد من أجل إيجاد طرق لتوفير التمويل اللازم لتنفيذ مشاريع الطاقة المتجددة في العديد من الدول.

    الاقتصاد الأخضر

    أثنى تيجاني محمد على جهود «آيرينا» في دعم الهدف رقم 7 من أهداف التنمية المستدامة المتعلق بتوفير طاقة نظيفة وبأسعار معقولة ما يسهم في الانتقال العادل إلى الاقتصاد الأخضر الجديد على مستوى العالم.

    طباعة Email