العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الإمارات.. هيئة التأمين تكشف مصير السيارات المتضررة من الأمطار

    أكدت هيئة التأمين، أن الأضرار التي تعرضت لها المركبات جراء الاحوال الجوية مغطاة من التأمين، وليست مستثناة لأنها لا تعتبر كوارث طبيعية.

    وأهابت الهيئة في بيان رسمي بالجميع توخي الحيطة والحذر عند قيادة مركباتهم.

    ونوهت الهيئة أن الوثيقة الموحدة للمركبة المؤمنة ضد مخاطر الفقد والتلف (الشامل) تستثني الحوادث التي تقع نتيجة أو بسبب مباشر أو غير مباشر للكوارث الطبيعية مثل الفيضانات والأعاصير والزوابع.

    وأكدت أن الحالة تعتبر كارثة طبيعية باعتبارها فيضاناً أو أعاصير فقط إذا صدر بشأنها قرار من السلطة المختصة في الدولة باعتبارها كذلك.

    وعليه، فإن ما حصل اليوم وأمس من هطول أمطار شديدة أدت إلى أضرار بالمركبات المؤمنة ضد مخاطر الفقد والتلف لا تعتبر حالات مستثناة من التغطية التأمينية إلا إذا صدر قرار من الجهات المختصة في الدولة باعتبار هذه الأمطار وما شكلته من تجمع مياه حالة فيضان، أما وفي حال لم يصدر أي قرار بذلك فتعتبر الشركة مسؤولة عن التعويض.

    وتمنت الهيئة في ختام بيانها للجميع السلامة وقيادة آمنة.

     

    طباعة Email