استثمار 400 مليون درهم لجذب سياح أوروبيين الى أبوظبي

تعتزم شركة أبوظبي التنموية القابضة إبرام اتفاقية شراكة مع مجموعة «إف تي أي» السياحية الألمانية، مشغل الرحلات السياحية في أوروبا، بهدف استقطاب المزيد من السياح الأوروبيين، لاسيما من المملكة المتحدة وفرنسا وألمانيا، إلى أبوظبي لتعزيز مكانة الإمارة وجهةً سياحية عالمية.

ومن المقرر أن تستثمر «أبوظبي التنموية القابضة» 100 مليون يورو (400 مليون درهم) في الشركة ما يسهم في دعم خطط الأخيرة الرامية إلى توسعة نطاق أعمالها حول العالم، وتعزيز استراتيجيتها لتقديم سلسلة متكاملة من الخدمات النوعية في القطاع السياحي، بما في ذلك أعمال تشغيل الرحلات، وإدارة الوجهات السياحية وتطوير وتوزيع المحتوى.

وتعد مجموعة «إف تي أي» ثالث أكبر مشغلي الرحلات في أوروبا، مدعومة بالأصول السياحية التشغيلية المتعددة التابعة لها، والتي تتضمن 70 فندقاً.

وكانت مجموعة «إف تي أي» قد أطلقت في عام 2010 شركةMeeting Point Tourism LLC، وهي شركة إدارة وجهات تابعة لها في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وقال محمد السويدي، الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي التنموية القابضة: إن شراكتنا الاستراتيجية مع مجموعة «إف تي أي» تعكس التزامنا بدعم رؤية حكومة أبوظبي وطموحاتها الهادفة إلى ترسيخ مكانة الإمارة في القطاع السياحي من خلال توفير المزيد من الفرص التي تحقق استدامته. كما تتسق هذه الشراكة مع رؤيتنا الرامية إلى تعزيز القطاعات الاقتصادية غير النفطية لأبوظبي.

وأضاف: تتمتع شركة مجموعة «إف تي أي» بسُمعة مرموقة كمشغل رئيسي في القطاع السياحي بأوروبا، إذ يستفيد من خدماتها أكثر من سبعة ملايين مسافر، وإنني على ثقة بأن إبرام هذه الاتفاقية سيستقطب أعداداً كبيرة من السياح من مختلف الأسواق الأوروبية الرئيسية إلى أبوظبي.

من جانبه، قال ديتمار غونز، الرئيس التنفيذي لشركة مجموعة «إف تي أي»: نحن فخورون بالتعاون مع شركة أبوظبي التنموية القابضة، إحدى أكبر الشركات القابضة بالإمارة، والتي تعزز قدراتنا كمشغل عالمي للرحلات السياحية وترسخ حضورنا المتميز في دولة الإمارات العربية المتحدة الممتد لحوالي عقد من الزمان. كما ستمكّننا هذه الشراكة من تسليط الضوء على المقومات والعروض السياحية التي تقدمها أبوظبي لعملائنا من أوروبا.

وأضاف غونز: تعمل شركة «أبوظبي التنموية القابضة» في قطاعات متعددة منها الفنادق والمعارض والطيران والثقافة والإعلام مما يجعلها الشريك الأمثل لنا، فهذا التنوع في القطاعات سيمكننا من تقديم فئة جديدة من باقات وعروض العطلات الفريدة لعملائنا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات