«سي إن إن»: دبي عاصمة الرحلات البحرية

وصفت شبكة «سي إن إن» الأمريكية دبي بأنها «ميامي» الشرق الأوسط، في إشارة إلى طموح دبي إلى تعزيز مكانتها بوصفها مركزاً عالمياً مرموقاً لسياحة الرحلات البحرية.

وكانت مدينة «ميامي» الأمريكية الشهيرة المطلة على الأطلنطي قد صنَّفت العام الماضي بوصفها أكبر ميناء لسياحة الجولات البحرية في العالم.

ونشرت «سي إن إن»، أمس، تقريراً مفصلاً عن سياحة الرحلات البحرية في دبي. وجاء التقرير بعنوان «ميامي الشرق الأوسط.. دبي تتهيأ للرحلات البحرية البحرية الشتوية».

وذكر التقرير أن دبي تسعى لإثبات جدارتها لنيل لقب عاصمة الرحلات البحرية.

وأكد التقرير أن ثمة حقائق على أرض الواقع تبرر هذا المسعى وتجعله منطقياً، ومنها على سبيل المثال أن «مينا راشد» في دبي هو ميناء الجولات البحرية الأكثر شعبية على مستوى منطقة الشرق الأوسط، إذ استقبل في الموسم الماضي نحو 850,000 زائر، وفقاً للإحصائيات الرسمية، فيما يستهدف، خلال الموسم الجاري الذي بدأ منذ أكتوبر الماضي ومن المقرر انتهاؤه في مارس/‏ أبريل المقبل، أن يستقبل مليون زائر، ليحقق رقماً قياسياً غير مسبوق في تاريخه.

وأضاف التقرير أن السلطات المعنية في دبي تتخذ خطوات فعلية طموحة وملموسة بُغية تعزيز مكانة الإمارة المرموقة أصلاً على الخريطة العالمية للسياحة البحرية.

ومن هذه الخطوات إنشاء مبنى ثالث لاستقبال الزوار في «مينا راشد» في 2014، وبدء مشروع ميناء «دبي هاربور» العملاق الذي تبلغ مساحته 186 هكتاراً، ويضم مبنيين للوصول يُعَدان من بين الأكثر تقدماً على مستوى العالم، ومن المقرر افتتاحه العام المقبل بالتزامن مع «إكسبو 2020 دبي».

وأوضح التقرير أن من شأن هذه الخطوات تعزيز جاذبية دبي لدى كبريات الشركات المشغلة للرحلات البحرية حول العالم، وسرد التقرير أسماء بعض من هذه الشركات التي تسيّر رحلات إلى دبي بالفعل، ومنها شركة «كوستا كروزس» الإيطالية التي أسلت إلى دبي هذا الموسم بارجتها الأيقونية «كوستا دياديما».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات