مختبر مفتوح للجيل الخامس وإنترنت الأشياء في الإمارات

أطلقت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات وشركة هواوي المختبر المفتوح للجيل الخامس وإنترنت الأشياء، وذلك على هامش فعاليات مؤتمر الإمارات للجيل الخامس الذي نظمه الهيئة واختتمت فعالياته أمس، بعد استضافة أكثر من 400 خبير ومتحدث في مجال شبكات الجيل الخامس.

وتهدف هذه المبادرة إلى تعزيز خدمات الجيل الخامس وإنترنت الأشياء في جميع أنحاء الإمارات ودفع الابتكار والتعاون في مختلف القطاعات إلى إنشاء إنشاء منظومة متكاملة مفتوحة من شأنها أن تعزز تطوير قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في جميع أنحاء البلاد.

وستركز الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات وشركة هواوي من خلال هذا المختبر على قطاع الأعمال بشكل أساسي، بما في ذلك حلول الذكاء الاصطناعي، والاتصال اللاسلكي الثابت، وكاميرات المراقبة، هذا إضافة إلى الخدمات الموجهة إلى شريحة المتعاملين مثل الألعاب السحابية، والواقع الافتراضي.

وفي وقت تتسارع فيه عملية تطوير الجيل الخامس بسرعة تفوق الخيال، يقترب ظهورها في الأسواق في جميع أنحاء الإمارات والعالم بأسره.

توفر الهيئة وشركة هواوي لقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المحلي من خلال هذا المختبر بيئة حقيقية يمكن للشركاء من خلالها تجربة وابتكار والتحقق من أحدث تطبيقات الجيل الخامس وإنترنت الأشياء، الأمر الذي سيسهم في تطوير وتعزيز قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المحلي، ويتيح إدخال تكنولوجيا الجيل القادم التي ستسهم في بناء عالم ذكي ومتصل بشكل كامل.

مبادرة مشتركة

وقال حمد المنصوري، المدير العام للهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات: «نرحب بهذه المبادرة المشتركة بين الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات وبين شركة هواوي، التي تندرج ضمن انفتاح الهيئة على إقامة الشراكات مع القطاع الخاص، انطلاقاً من حقيقة مفادها أن أعباء العصر الرقمي الجديد هي أكبر من أن يحملها قطاع واحد، وبالتالي يتعين على القطاعات جميعاً العمل معاً للنهوض بالمجتمع الرقمي.

ونحن في الهيئة إذ نطلق المختبر المفتوح للجيل الخامس وإنترنت الأشياء في دبي بالشراكة مع هواوي، نؤكد أننا لن ندخر جهداً لحشد كل الطاقات والعمل يداً بيد مع الجهات الحكومية والأكاديمية والشركات الخاصة لخدمة المجتمع ونشر التوعية وبناء الكفاءات وإقامة المشاريع المشتركة وتنفيذ الخطط المستقبلية، بما يسهم في تحقيق الأهداف الوطنية العليا، ولا سيما رؤية الإمارات 2021، وما بعدها تنفيذاً لتوجيهات قيادتنا الرشيدة بالعمل معاً على صنع المستقبل المستدام والسعيد للمجتمع، ولا يسعنا في هذه المناسبة إلا أن ندعو المصنعين كافة إلى إطلاق المختبرات المفتوحة التي تعزز ثقافة الابتكار واستشراف المستقبل، مؤكدين أن الهيئة على استعداد للعمل مع المصنعين في هذا الشأن».

منصة مهمة

وقال وانج سو، نائب رئيس التسويق في هواوي الشرق الأوسط: «مع ما تتمتع به الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات في الإمارات من ريادة، سيكون المختبر المفتوح للجيل الخامس وإنترنت الأشياء منصة مهمة ومبتكرة بين القطاعات للمشغلين والأطراف الثالثة والصناعات المتخصصة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

سيساعدهم جميعاً على الوصول إلى أحدث تقنيات الجيل الخامس وإنترنت الأشياء، وفهم سيناريوهات التطبيق، وتطوير خدمات مبتكرة، وتجميع المنظومة المتكاملة للجيل الخامس وإنترنت الأشياء للسوق المحلية».

مؤتمر

ناقش مؤتمر الإمارات للجيل الخامس الواقع والآفاق والتحديات والفرص المتعلقة بالجيل الخامس، وذلك من خلال إقامة عدد من الجلسات التي نتناقش أهم القضايا المتعلقة بتقنيات الجيل الخامس وأثرها المحتمل على مختلف جوانب الحياة الاقتصادية والاجتماعية والتعليمية والتجارية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات