1000 موفد دولي يطلعون على تطور الأعمال الإنشائية

منصة عالمية في إكسبو لخدمة 840 ألف شركة خليجية

نجيب العلي يتوسط ممثلي غرف التجارة خلال الاجتماعات | البيان

يتطلع ممثلو الدول الذين حضروا اجتماع المشاركين الدوليين في إكسبو 2020 دبي إلى إنشاء منصة دولية تعاونية تستجيب للنداءات العالمية الداعية للتفاؤل، وتلهم الحلول المبتكرة للتحديات العالمية.

والتقى ممثلو غرف التجارة من دولة الإمارات وغرفة الرياض في المملكة العربية السعودية وسلطنة عمان والبحرين مع المسؤولين التنفيذيين من ثلاث هيئات استثمارية في دولة الإمارات خلال اليوم الأول من اجتماع المشاركين الدوليين للاحتفال بإنجاز تفاهم مبدئي بشأن توفير دعم متبادل للشركات الإقليمية والدولية في إكسبو 2020، وستقدم غرف التجارة المساعدة للشركات الدولية في التواصل مع نظيراتها من دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي، وكذلك مساعدة أعضائها على توسيع نطاق نشاطهم داخل منطقة الشرق الأوسط وخارجها.

وتضم غرف التجارة في دول مجلس التعاون الخليجي أكثر من 840 ألف شركة.

واجتمع ما يقرب من 1000 شخص في اجتماع للمشاركين الدوليين الأضخم من نوعه، والذي امتدت أعماله على مدار يومين واختتمت أمس السبت. وقد أكد موفدو الدول دعمهم لالتزام إكسبو 2020 دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة باستضافة احتفال عالمي يجسد قدرة النبوغ البشري على صنع مستقبل أفضل لنا جميعاً.

تقدم متواصل

وقال محسن خميس البلوشي، مستشار وزارة التجارة والصناعة في سلطنة عمان والمفوض العام لسلطنة عمان في إكسبو 2020 دبي: «لقد حقق زملاؤنا في إكسبو 2020 دبي ودولة الإمارات ما يفوق توقعاتنا، وهو الأمر الذي سيسهل عملنا سواء في مرحلة التحضير أو في مرحلة التشغيل.

نحن متحمسون جداً لانطلاق إكسبو 2020، لأن هذا الحدث سيكون تجربة لا تنسى لسلطنة عمان وللزوار وللمنطقة كلها».

وقال طارق جابر، المفوض العام لمملكة ليسوتو في إكسبو 2020 دبي: «ساد اجتماعَ المشاركين الدوليين جوٌّ ممتاز، ونحن متحمسون للمشاركة في إكسبو 2020 بكامل طاقاتنا.. هذه فرصة كبيرة لمملكة ليسوتو، باعتبارها دولة مغلقة جغرافياً ضمن جنوب أفريقيا لا تملك منافذ بحرية، للتعاون مع الدول الأخرى.

إكسبو 2020 سيمنح ليسوتو منصة خاصة لتبرز وجودها، وتؤكد موقعها في خريطة العالم».

تعاون عالمي

وقالت كيغانيلي ماليكونجوا، الأمين الدائم بالإنابة في وزارة الاستثمار والتجارة والصناعة في بوتسوانا: «كانت أجواء اجتماع المشاركين الدوليين ودية ومفعمة بالحيوية.

استلهمنا الكثير من الأفكار المذهلة من إكسبو 2020 وستكون مشاركتنا منصة انطلاق ضخمة ستتيح لبوتسوانا التفاعل مع العالم.

ستكون هذه فرصة هائلة للدفع قدماً بتطلعاتنا الوطنية، والترويج لبوتسوانا باعتبارها وجهة للاستثمار والسياحة».

وأعلنت كل من هولندا والإمارات والأردن خلال اجتماع المشاركين الدوليين عن تعاونها في استضافة المؤتمر الدولي المعني بالصلة بين المياه والغذاء والطاقة في موقع إكسبو 2020 يومي 12 و13 يناير 2021. وقال هانز ساندي، المفوض العام لهولندا في إكسبو 2020 دبي: «اجتماع المشاركين الدوليين كان اجتماعاً محكم التنظيم ومفيداً جداً، استشعرنا من خلاله شعار «تواصل العقول وصنع المستقبل». من الواضح أن إكسبو 2020 دبي سيكون مختلفاً عن دورات إكسبو الدولي السابقة».

منصة خليجية مشتركة

وتطلق غرف التجارة في دول مجلس التعاون منصة مشتركة من خلال مركز «بيزنس كونيكت» في إكسبو 2020.

وضمن هذه المبادرة التي تهدف إلى توسيع روابط الأعمال وتحفيز الاستثمار محلياً وإقليمياً ودولياً، ستؤسس غرف التجارة ومعها عدد من الكيانات الاستثمارية التي تشمل مؤسسة دبي لتنمية الصادرات ومؤسسة دبي لتنمية الاستثمار ومكتب الشارقة للاستثمار الأجنبي المباشر «استثمر في الشارقة»، منصة مشتركة في مركز «بيزنس كونيكت» في إكسبو 2020.

ورحّب نجيب محمد العلي، المدير التنفيذي لمكتب إكسبو 2020 دبي، بهذه المبادرة، وهنّأ الأطراف المعنية بها، وقال: «أعربت غرف التجارة في البلدان المشاركة عن اهتمامها الكبير بتعزيز التجارة والاستثمار وتوسيع شبكاتها التجارية.

سيساعد وجود غرف التجارة والهيئات الاستثمارية طوال الشهور الستة لإكسبو 2020 البلدان في تحقيق أهدافها المتمثلة في تسهيل الروابط التجارية، وإيجاد فرص تجارية واستثمارية جديدة، وتعزيز الحوارات التجارية».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات