اختتم فعالياته وسط نجاح كبير و142.4 ملياراً طلبيات الناقلات الوطنية

200 مليار درهم صفقات «دبي للطيران» الرسمية

لمشاهدة ملف "دبي للطيران" بصيغة الــ pdf اضغط هنا

 

اختتمت، أمس، أنشطة وفعاليات الدورة السادسة عشرة من معرض دبي للطيران 2019، بعد أن سجل صفقات بلغت قيمتها 200 مليار درهم، ووصل عدد الطائرات التي تم بيعها عبر منصات المعرض نحو 362 طائرة، وبلغ عدد الزائرين لدورة المعرض، الذي شارك فيه نحو 1288 شركة ومؤسسة و161 طائرة أكثر من 84 ألف زائر على مدار الأيام الخمسة الماضية، وهي أرقام كما يقول المحللون ترسخ مكانة معرض دبي للطيران كونه أحد أهم معارض الطيران في العالم وأسرعها نمواً.

شهدت منصات معرض دبي للطيران تنافساً كبيراً بين إيرباص وبوينغ على توقيع صفقات قياسية، واستحوذت الشراكتان على الحصة الأكبر من الصفقات وبلغ مجموع طلبيات شركة «إيرباص» الأوروبية، خلال فعاليات المعرض 232 طائرة، شملت طلبية لـ 120 طائرة لشركة العربية للطيران منها 73 طائرة A320neo و27 طائرة A321neo و20 طائرة A321XLR.

وأعلنت شركة «بوينغ» الأميركية عن طلبات شراء ومذكرات التزام واتفاقيات لشراء 95 طائرة تجارية تقدّر قيمتها بـ 17.4 مليار دولار وفقاً لقائمة الأسعار الحالية.

الناقلات الوطنية

وبلغ حجم صفقات الناقلات الوطنية خلال المعرض 142.4 مليار درهم موزعة بين صفقات لطيران الإمارات بقيمة 91 مليار درهم و51.4 مليار درهم حجم صفقة العربية للطيران.

وخلال اليوم الثاني من معرض دبي للطيران أعلنت طيران الإمارات، أكبر ناقلة جوية دولية في العالم، عن طلبية مؤكدة لشراء 50 طائرة A350-900 XWB بقيمة 16 مليار دولار (58.7 مليار درهم)، ومن المتوقع أن تبدأ الناقلة الوطنية تسلم هذه الطائرات، التي ستعمل بمحركات رولز رويس XWB، اعتباراً من مايو 2023، في حين وقعت العربية للطيران خلال اليوم نفسه طلبية لشراء 120 طائرة من عائلة «إيرباص A320» وستسهم هذه الصفقة، التي يتجاوز إجمالي قيمتها الشرائية 14 مليار دولار أمريكي (القيمة الدفترية)، بتعزيز قوة الأسطول الحالي لشركة «العربية للطيران» بمقدار ثلاثة أضعاف، فضلاً عن دعمها لاستراتيجية الشركة الرامية لتوسيع شبكة وجهاتها العالمية.

وتشمل الطلبات الجديدة: 73 طائرة من طراز A320neo، و27 طائرة من طراز A321neo، و20 طائرة من طراز A321XLR. وفي رابع أيام المعرض وقعت طيران الإمارات، طلبية مؤكدة لشراء 30 طائرة بوينغ 787-9 بقيمة 8.8 مليارات دولار (32.3 مليار درهم)، 2019. ومارست طيران الإمارات حقها في استبدال طائرات 777X بطائرات 787.

الصفقات العسكرية

أعلنت اللجنة العسكرية المنظمة لمعرض دبي للطيران عن ارتفاع القيمة الإجمالي للعقود العسكرية المبرمة خلال الدورة السادسة عشرة من المعرض إلى 18.02 مليار درهم، متجاوزة بذلك قيمة العقود المسجلة خلال الدورة السابقة والتي بلغت نحو 14.7 مليار درهم.

وشهد اليوم الرابع من المعرض إبرام 9 عقود بقيمة 211,3 مليون درهم، ليصل إجمالي عدد العقود المبرمة خلال المعرض إلى 51 عقداً.

وقال اللواء ركن طيار عبدالله الهاشمي المدير التنفيذي للجنة العسكرية المنظمة لمعرض دبي للطيران 2019،إن معرض دبي الدولي للطيران في دورته الـ16 يمثل أكبر دورة في تاريخ المعرض، مضيفا أنه بات يمثل منصة عالمية ملهمة للعاملين في قطاع الطيران.

عروض جوية

دشنت طائرة الإمارات A380 العرض الجوي في معرض دبي للطيران 2019 بتشكيل مشترك مع 26 طائرة عسكرية وفريق الفرسان الإماراتي للاستعراضات الجوية.

واستمتع الجمهور وعشاق الطيران بمشاهدة عروض متنوعة على مدى خمسة أيام، حيث شارك فريق فرسان الإمارات ضمن الاستعراضات الجوية اليومية، كما شارك فريق «باترول دي فرانس» التابع للقوات الجوية الفرنسية الذي وصل إلى معرض دبي للطيران للمرة الأولى منذ عام 2011.

فيما تشارك في الاستعراضات الجوية طائرة داسو رافال وبوينغ (B787-9) وعدد من المروحيات، إضافة إلى شركة الاستعراضات الجوية الوحيدة في العالم المتمثلة بفريق «بليدز» من المملكة المتحدة.

وأكد العارضون وأعضاء الوفود الرسمية والرعاة في معرض دبي للطيران 2019 أن المعرض حقق نجاحاً لافتاً هذا العام، حيث نظمت ضمن فعالياته مؤتمرات عدة على درجة عالية من الأهمية لصناعة الطيران والفضاء.

ومن الشركات التي تواجدت في المعرض 100 شركة جديدة منها شركة الطائرات المروحية، وهي أول مشغل للطائرات المروحية التجارية في المملكة العربية السعودية تم إطلاقها في وقت سابق من هذا العام وكانت أحد الرعاة الرئيسيين للحدث. وقال الرئيس التنفيذي لشركة الطائرات المروحية يحيى بن حمود الغريبي: إن المعرض الأول الذي تشارك فيه الشركة كان «ناجحاً جداً».

وأضاف: «لقد تحقق أكثر مما توقعنا، والتقينا العديد من ممثلي الشركات وقابلنا الكثير من العملاء وعرضنا طائراتنا عليهم، ونحن سعداء للغاية بنتائج مشاركتنا. إننا شركة جديدة وبناء العلاقات أمر في غاية الأهمية وكان معرض دبي للطيران أحد أفضل أساليب تواصلنا وتعزيز شبكة علاقاتنا».

ومن أبرز الحاضرين الجدد في نسخة 2019 أول «شريك التكنولوجيا المتقدمة» للمعرض والمتمثل في «إيدج»، التي تم الإعلان عنها مؤخراً وتجمع بين أكثر من 25 مؤسسة، منها شركات تابعة لشركة الإمارات للصناعات العسكرية ومجموعة الإمارات المتقدمة للاستثمارات وتوازن القابضة، ومؤسسات مستقلة أخرى. ومن الشركات التابعة لـ«إيدج» شركة «الطارق» المتخصصة في مجال تصنيع الأسلحة الجوية والأنظمة الموجهة بدقة.

وقال المدير العام للشركة، ثونيس بوثا: إن معرض دبي للطيران كان وسيلة رائعة لتأسيس تواجد العلامة التجارية في المنطقة. وأضاف: لقد كانت الاستجابة ممتازة لإطلاق «إيدج»، وكان هناك اهتمام كبير من العديد من الدول الصديقة. أعتقد أن لدينا منتجات مميزة، واهتماماً كبياًر بمجموعة المنتجات التي نقدمها.

استكشاف الفضاء

واجتذبت مجموعة المؤتمرات المتخصصة عدداً كبيراً من العاملين والمهتمين بصناعة الطيران. ومن بين تلك الأحداث مؤتمر إدارة الحركة الجوية العالمية (GATM) الذي استمر يومين، وناقش مستقبل التحكم في الحركة الجوية وأبرزت المناقشات أهمية ما يسمى بـ«الأبراج الافتراضية» في المستقبل. كما تم تنظيم مؤتمر قطاع الشحن «كارجو كونيكت» الذي تناول صناعة الشحن الجوي مع التركيز على مشاركة البيانات عبر الحدود الجغرافية والتجارية.

ولأول مرة في نسخة عام 2019، كان هناك تركيز خاص على استكشاف الفضاء من خلال برنامج محدد من المؤتمرات. وقد نظمت أعمال مؤتمر «نساء في الفضاء» بدعم من وكالة الإمارات للفضاء وتحدث خلاله خبراء من الأمم المتحدة وشركة «بوينغ» وغيرهم.

وتناول المؤتمر الدور الرئيسي الذي ستلعبه النساء المهندسات والباحثات ورائدات الفضاء في مستقبل صناعة الفضاء العالمي، وقالت كلودي هاينيري من وكالة الفضاء الأوروبية، التي قامت برحلتين فضائيتين كرائدة فضاء، إنها مسرورة بالمشاركة في حدث يركز على قضايا المرأة ومستقبل استكشاف الفضاء، واصفة البرنامج بأنه حدث جديد كلياً.

كما أشادت بسجل دولة الإمارات في التنويع والبحوث ضمن برامجها الفضائية، وأضافت: هنا يوجد جيل جديد يتمتع بروح شبابية جديدة، يبني شيئاً جديدًا دون مقاومة للتغيير. كما تم تنظيم مؤتمر «حوار تقني» الذي تناول التقدم التقني المطلوب للجيل القادم من استكشاف الفضاء، وتأثير ذلك التقدم على العالم عموماً.

تجاوز التوقعات

قالت ميشيل فان أكيليجين، المديرة التنفيذية لشركة تارسوس اف آند اي - شركة ذات مسؤولية محدودة - الشرق الأوسط المنظمة للمعرض: نعمل دائماً على تقديم أداء يفوق مستوى المعرض السابق، وقد استطعنا هذا العام تجاوز التوقعات من خلال حجم هائل من الأعمال والصفقات، إضافة إلى تقديم برنامج جذاب من المؤتمرات والمعروضات والاستعراضات الجوية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات