إدراج أحدث تقنيات الطيران ضمن المناهج الدراسية

أكد الدكتور عبد اللطيف الشامسي، مدير مجمع كليات التقنية العليا لـ «البيان»، حرص الكليات على المشاركة في معرض دبي الدولي للطيران؛ كمؤسسة تعليمية رائدة في مجال التعليم وتأهيل الكوادر المواطنة، وذلك بهدف فتح قنوات للتعاون مع الشركات العالمية في مجال علوم وصناعة الطيران التي تشهد تحولات وتطورات مستمرة بفضل التكنولوجيا الحديثة والذكاء الاصطناعي، من أجل إدراج هذه المستجدات والتقنيات ضمن مناهج كلية هندسة الطيران بكليات التقنية.

وأكد أهمية المعرض الذي سيعزز من مسيرتها التعليمية من خلال «خطة الجيل الرابع» التي تمثل تحولاً جديداً في دورها كمؤسسة تعليم عالي تتميز بريادتها في التعليم التطبيقي، وتتيح للكليات استغلال مشاركاتها فيه وتوقيع بعض الاتفاقيات التي تسمح بإدراج تقنياتهم الحديثة ضمن مناهجنا، كما تكسب طلبتنا المهارات والخبرات اللازمة وتطلعهم على أحدث المستجدات العالمية في القطاع.

وأوضح أن الكليات تحفز طلبة كلية الهندسة لا سيما هندسة الطيران على المشاركة في المعرض بهدف الاطلاع على أحدث الوسائل التكنولوجية الحديثة المستخدمة في مجال علوم وصناعة الطيران.

وأشار إلى أن ما يميز مشاركة الكليات في هذه الدورة من المعرض تواكب إطلاق الجيل الرابع لكليات التقنية، والذي نحرص فيه على تخريج شركات وتحويل المشاريع الطلابية إلى منتجات تجارية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات