بمشاركة 1500 شخصية

انطلاق الدورة الخامسة لمنتدى الشارقة للاستثمار الأجنبي 2019

انطلقت صباح اليوم بقاعة الجواهر للمناسبات والمؤتمرات فعاليات الدورة الخامسة لمنتدى الشارقة للاستثمار الأجنبي المباشر 2019 بحضور صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة،  وبتنظيم من  هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق) ومكتب الشارقة للاستثمار الأجنبي المباشر (استثمر في الشارقة) ' حيث يستمر المنتدى يومين ويأتي تحت رعاية صاحب السمو حاكم الشارقة.

ويشارك في الدورة الخامسة من المنتدى نحو 1500 شخصية و54 متحدثاً يمثلون قطاعات اقتصادية مختلفة، ومسؤولين حكوميين ونخبة من خبراء الاقتصاد والمال وقادة الأعمال على المستوى المحلي والإقليمي والدولي. ويتضمن المنتدى، الذي ينظم تحت شعار "التوجهات المستقبلية في الاستثمار الأجنبي المباشر" ، 12 جلسة منها 8 حوارية رئيسة و4 جلسات خاصة، و5 ورش عمل على هامش المنتدى.

ومن ضمن الورش، سيخصص المنتدى حلقات شبابية يتحدث فيها رائد الأعمال والمفكر "مو جودت" الذي سيوقع كتابه "حل من أجل السعادة" (Solve for Happy) في جناح خاص بمكتب (استثمر في الشارقة) في المنتدى، كما سيشهد المنتدى ملتقى لسوق دبي المالي حول الاكتتاب الأولي العام للشركات.
مشاركة

ويشارك في المنتدى معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد، وجمعة محمد الكيت، الوكيل المساعد لقطاع التجارة الخارجية في وزارة الاقتصاد، سعادة عبد الله ناصر لوتاه المدير العام للهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء، والدكتور لويس كلاين، عميد الكلية الأوروبية للإدارة الحكومية، خبير في منهجية التفكير النظمي وأساليب تغيير النظم وخبير في الاقتصاد وتصميم استراتيجيات تحويل المجتمعات وتطويرها.

 140 مليار دولار ارتفاعا في رصيد الاستثمار الأجنبي في الدولة في 2018

وأكد معالي سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد خلال كلمته في منتدى الشارقة للاستثمار الأجنبي المباشر على الدور البارز للمنتدى في تطوير مفاهيم الاستثمار ومناقشة قضايا تعزز مناخ الأعمال في إمارة الشارقة ودولة الإمارات.

وأضاف المنصوري "شهد العالم في العام 2018 تراجعاً في تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر للسنة الثالة على التوالي بنسبة 13.4 % مقارنة مع عام 2017 وفقاً لتقرير الاستثمار العالمي لعام 2019 الصادر عن (الأونكتاد)، وانعكس هذا الانخفاض على اقتصادات الدول المتقدمة بنسبة 27% وعلى اقتصادات الاتحاد الأوربي تحديداً بنسبة 55% وعلى الاقتصادات الانتقالية 28% فيما ارتفعت تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر إلى الدول النامية 2%".

 وتابع المنصوري"لا شك أن دولة الإمارات ليست معزولة عن الأسواق العالمية بل لديها اقتصاد منفتح ومرتبط بصورة حيوية بالاقتصاد العالمي، ومع ذلك لم يكن للاتجاه التراجعي للاستثمارات الأجنبية المباشرة في العالم تأثير سلبي في قدرة الدولة على استقطاب الاستثمار".

كلمات دالة:
  • منتدى الشارقة للاستثمار الأجنبي،
  • الشارقة،
  • الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات