إبداعات المجوهرات في «ليه صالون فان كليف أند آربلز دبي أوبرا»

أزاحت دار فان كليف أند آربلز الفرنسية الستار عن أول مجموعة تراثية لها في الشرق الأوسط تحت عنوان «كنوز وأساطير».

وستواصل دار المجوهرات الراقية المعرض مع تسليط الضوء على إبداعات مختارة في صالة التراث في بوتيك «ليه صالون فان كليف أند آربلز دبي أوبرا» حتى 15 يناير 2020.

إنها إبداعات حصرية يمتد تاريخها أكثر من قرن من الزمن، وتروي حكايات الملوك، وهي تنضح خبرة وبراعةً فتقدّم للزائرين لمحة عن تاريخ إحدى أعرق سلالات المجوهرات، ولكل إبداع قصته التاريخية الغامضة ورحلته الخاصة مع إحدى أبرز الأساطير لتعكس مجموعةً تطوّر أسلوب الدار الفريد من نوعه وعلاقاتها المتينة مع العائــلات المالكــة.

ويشهد معرض كنوز وأساطير نجاحاً باهراً، إذ يكشف عن خفايا وأسرار روايات ما زالت تبعث الإلهام وتسحر حتى يومنا هذا. ومن ضمن الإبداعات المعروضة في ليه صالون فان كليف أند آربلز دبي أوبرا هناك المجوهرات الخاصة بغريس أميرة موناكو ونازلي ملكة مصر ودوقة وندسور.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات