«أدنوك» تختتم مجالس شراكات الأعمال مع القطاع الخاص

أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» أمس عن اختتام فعاليات مجالس شراكات الأعمال مع القطاع الخاص، التي عقدتها بمقرها الرئيس في أبوظبي، حيث استضافت الشركة 12 مجلساً على مدار الشهرين الماضيين.

جاء عقد هذه المجالس بهدف توطيد العلاقات بين الشركة ومجتمع القطاع الخاص وتشجيع الموردين على تقديم آرائهم ومقترحاتهم حول منهجية «أدنوك» الذكية للمشتريات عبر الشراكات وبرنامجها لتعزيز القيمة المحلية المضافة.

وكانت دائرة مساندة الأعمال والشؤون التجارية في «أدنوك» قد عقدت اجتماعات المجالس، بحضور أكثر من 50 مورداً استراتيجياً من شبكة موردي «أدنوك»، منهم شركات محلية وعالمية.

وتمحورت الحوارات حول توسيع آفاق فرص الأعمال، ودفع عجلة التنمية الاجتماعية والاقتصادية، والارتقاء بمعايير نقل الخبرات في القطاع، وخلق فرص عمل إضافية لمواطني الإمارات من أصحاب المهارات.

وخلال انعقاد إحدى الجلسات الحديثة من مجالس شراكات الأعمال في أدنوك، قال راشد سعود الشامسي، رئيس دائرة مساندة الأعمال والشؤون التجارية في أدنوك: «على مدار الأعوام الثلاثة الماضية، نفذت وحدة المشتريات في مجموعتنا برنامج تحول مبتكر وواسع النطاق لضمان مواكبة ديناميكيات السوق بأسلوب استباقي، واغتنام الفرص التجارية وتحسين سلسلة القيمة، وذلك في إطار التزامنا باستراتيجية أدنوك المتكاملة 2030 للنمو الذكي.

لطالما كان الموردون بصرف النظر عن حجم أعمالهم وموقعهم الجغرافي عنصراً جوهرياً في استراتيجيتنا، ولا شك أن هذا الحوار المعمق والبنّاء في مجالس شراكات الأعمال في أدنوك سيكفل توحيد جهودنا في إطار شراكات متينة على المدى الطويل».

وأضاف الشامسي: ترى أدنوك في التزام مورديها وقدرتهم على الابتكار ركناً جوهرياً تعتمد عليه لضمان تحقيق خطتنا لتنفيذ استثمارات رأس المال بحجم 486 مليار درهم، ومواصلة تحقيق نتائج ملموسة لبرنامج القيمة المحلية المضافة في دولتنا لسنوات عديدة. ويأتي تعيين أكثر من ألف مواطن في القطاع الخاص خلال عام 2018 بمثابة دلالة واضحة على التزامنا بتعزيز القيمة المحلية المضافة.

وكان برنامج القيمة المحلية المضافة، الذي يضم حالياً أكثر من 2000 مورد معتمد من «أدنوك»، محور نقاش رئيسي خلال المجالس، حيث احتفى الحضور بالنجاحات والإنجازات التي حققها البرنامج في تعزيز مساهمات «أدنوك» ومورديها في تحقيق النمو والتطور على المستويين الاقتصادي والاجتماعي في دولة الإمارات.

وخلال العام الأول لبرنامج القيمة المحلية المضافة، أتاحت أدنوك مجموعة من الفرص للقطاع الخاص للمشاركة في تنفيذ مشاريعها، ما أسهم في إنفاق 18 مليار درهم في الاقتصاد المحلي وتوفير أكثر من 1000 فرصة عمل للمواطنين.

وسيتم الكشف عن المزيد من الحقائق والإحصاءات حول برنامج أدنوك للقيمة المحلية المضافة والفرص المستقبلية خلال ملتقى أدنوك السنوي الرابع لشركاء الأعمال الذي ينعقد سنوياً خلال «معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول-أديبك».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات