تبحث تحديات يواجهها نحو مليار شخص حول العالم

قمة دبي العالمية لتسهيل سياحة أصحاب الهمم 5 نوفمبر

جمال الحاي وشون بارسونس وغسان أمهز خلال المؤتمر الصحافي | البيان

تحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران المدني، رئيس مؤسسة مطارات دبي، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، تنطلق فعاليات قمة دبي العالمية لتسهيل سياحة أصحاب الهمم في الفترة ما بين 5 - 6 نوفمبر المقبل في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض.

وأكد جمال الحاي نائب الرئيس في مطارات دبي في مؤتمر صحفي أمس أن قمة دبي العالمية لتسهيل سياحة أصحاب الهمم هي منصة دولية ستسهم في تسليط الأضواء على توجهات دولة الإمارات ومضيها قدماً نحو تحقيق رؤيتها بأن تصبح من أفضل دول العالم وأكثرها صداقة وتلبية لاحتياجات أصحاب الهمم، خاصة في مجال التنقل والسفر.

وأشار إلى أن القمة التي تقام في عامها الأول بعنوان «لنجعل جميع المدن صديقة للسياح من أصحاب الهمم» ستسلط الضوء على التحديات التي يواجهها أكثر من 10% من شرائح المجتمع العالمي خلال تنقلهم كزوار أو سياح في مدن العالم، وضرورة تعزيز التشريعات والقوانين والبنى التحتية والخدماتية التي تلبي احتياجاتهم وتطلعاتهم وحقهم في اكتشاف العالم بسهولة ويسر.

تسهيلات خاصة

وأوضح الحاي في رده على سؤال «البيان» خلال المؤتمر الصحافي أنه سيتم تجهيز مطارات دبي لتكون صديقة لأصحاب الهمم بنسبة 100% بحلول 2021، وذلك بالتعاون مع الجهات المختصة لتوفير ممرات خاصة لهذه الفئة وتوفير «كاونترات» خاصة لاستقبالهم ورفع عدد الكراسي المتحركة المتوفرة في المطار، إلى جانب تدريب وتأهيل الموظفين في المطارات للتعامل معهم، مؤكداً أن مطارات دبي ستشهد قفزة نوعية في سياحة أصحاب الهمم، لا سيما وأن دبي تستهدف استقبال 25 مليون سائح في العام 2025.

وأضاف أنه سيتم تدريب مضيفي الطيران سواء الأرضيون أو الجويّون للتعامل مع أصحاب الهمم من شتى أنواع الإعاقات، بالإضافة إلى استقطاب الشركات الخاصة لتوفير تسهيلات معينة بحسب نتائج الدراسة التي سيتم إعدادها والوقوف على حلول للتحديات التي تواجههم في السفر، كما سيتم بحث الاستعانة بالروبوت لخدمة هذه الشريحة في المطارات. وأضاف أنه تم زيادة عدد الكراسي المتحركة في مطار دبي، حيث وصل إلى مليون ونصف المليون في عام 2019، مقارنة بمليون و300 ألف في عام 2018، ومليون و200 ألف في عام 2017.

شريك داعم

ومن جانبه أعرب شون بارسونس مدير عام مجمع لوماريديان دبي، عن فخره كشريك داعم لأول قمة عالمية لتسهيل سياحة أصحاب الهمم، وتستضيفها دبي، مؤكداً أنها تتماشى مع رؤية مركز مؤتمرات فندق لوماريديان في تقديم أرقى مستويات الضيافة والخدمة لجميع نزلائه.

وتهدف القمة إلى تسليط الأضواء على متطلبات هذه الشريحة أثناء سفرهم وتنقلهم والعمل على توفيرها لجعل الأماكن والمرافق التي يستخدمونها أو يقصدونها مثل الفنادق والمنتجعات والمطارات ووسائل النقل والاتصال ومراكز التسوق والشواطئ والمتنزهات والمتاحف متاحة أمامهم وتلبي احتياجاتهم.

متحدثون

وسيشارك في القمة نخبة من المسؤولين الدوليين والخبراء والمختصين في القطاعين العام والخاص، الذين سوف يتطرقون إلى تجربة بلدانهم ونجاحها في توفير الموظفين المتخصصين والبنى التحتية الصديقة والتسهيلات والخدمات المتنوعة في قطاعات مثل الضيافة والنقل والصحة والتأمين والتواصل، التي تراعي متطلبات مختلف شرائح ذوي الاحتياجات.

88 %

يتطلع نحو 50 مليون شخص من ذوي الاحتياجات الخاصة في الشرق الأوسط إلى زيارة المدن والوجهات السياحية التي توفر لهم خدمات ملائمة تتوافق مع احتياجاتهم.

ووفقاً لشركة لونلي بلانيت المتخصصة بهذا المجال، سيسافر 50% من أصحاب الهمم بوتيرة أكبر في حال كانت المرافق المناسبة متاحة لهم أينما ذهبوا. وتشير الدراسات إلى أن حوالي 88% من أصحاب الهمم يمضون إجازة كل عام.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات