«إس آند بي»: البنوك الخليجية تحافظ على استقرارها الائتماني

قالت وكالة «إس آند بي جلوبال للتصنيفات الائتمانية» إن البنوك الخليجية المصنفة لديها ستحافظ على استقرار أوضاعها المالية في 2020 ما لم يحدث أي تصاعد في المخاطر الجيوسياسية أو انخفاض حاد في أسعار النفط. ورأت الوكالة في تقرير نشرته أمس عن توقعات العام 2020 للبنوك الخليجية بأن تلك البنوك 2020 ستتعامل بنجاح مع التراجع في الظروف الاقتصادية، بدعم من أوضاعها المالية القوية.

وتوقعت الوكالة أن تشهد الاقتصادات الخليجية نمواً أقوى نسبياً بعد الفتور الذي ساد خلال العام الحالي، والذي نتج بشكل رئيسي عن الأوضاع الجيوسياسية في المنطقة. كما توقعت بأن يحافظ صافي نمو الإقراض على استقراره، بمعدل مكون من خانة واحدة متوسطة. وبنفس الوقت تتوقع بأن تستقر تكلفة المخاطر عند نحو 1.0% من إجمالي القروض؛ لقوة المخصصات التي جمعتها البنوك الخليجية.

ورأت الوكالة الربحية لدى البنوك الخليجية تراجعاً طفيفاً أو بأن تستقر عند مستوياتها الحالية. ومن المرجح أن تتأثر الأرباح سلباً بفعل توجه السياسة النقدية العالمية نحو خفض أسعار الفائدة لفترة أطول. واعتبرت الوكالة أن ذلك قد دفع إدارات البنوك إلى إعادة تقييم التكاليف التشغيلية، من خلال زيادة الاعتماد على التكنولوجيا الرقمية أو التعاون مع شركات التكنولوجيا المالية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات