يحمل شعار «تعزيز تدفق حركة التجارة»

جناح «موانئ دبي» يحفز التجارة الذكية في «إكسبو»

الجناح يتيح للزوار عبر تقنيات متطورة مشاهدة حركة الشحن عالمياً بصورة فورية

كشفت «موانئ دبي العالمية»، الشريك الأول للتجارة الدولية لمعرض «إكسبو 2020 دبي»، عن تصميم جناحها الذي سيكون أحد أكبر الأجنحة في موقع «إكسبو».

ويرتكز الجناح على مفهوم «تعزيز تدفق حركة التجارة»، حيث يسلط الأضواء على دور «موانئ دبي العالمية» في تمكين الحركة التجارية حول العالم، ليتمكن الناس من الحصول على البضائع التي يحتاجونها وفي الوقت الذي يريدونه. ويأتي تصميم الجناح منسجماً مع العناوين الفرعية لمعرض «إكسبو 2020 دبي»، وهي: الفرص والتنقل والاستدامة.

وسيتمكن زوار الجناح، عبر استخدام أحدث التقنيات، مثل الواقع الافتراضي والواقع المعزز، من مشاهدة حركة الشحن حول العالم بصورة فورية، والاطلاع على كيفية سير التجارة العالمية وأثرها في كافة نواحي حياة الإنسان يومياً. كما سيتعرّف الزوّار إلى تقنيات مبتكرة مثل «كارغوسبيد»، وهو نظام النقل الذي يعتمد تقنيات «هايبرلوب»، و«بوكس باي» للتخزين المرتفع للحاويات والذي من شأنه إحداث تحوّل ثوري في سلاسل التوريد عبر كافة أنحاء العالم. وصمّم الجناح ليغدو مركزاً للتعليم والابتكار والتدريب في قطاع الخدمات اللوجستية العالمية عند انتهاء معرض إكسبو 2020، ويُلهم بالتالي الأجيال القادمة لبدء مسيرتهم المهنية في هذا القطاع.

رؤية

وقال سلطان أحمد بن سليّم، رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة «موانئ دبي العالمية»: تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، يسرنا تأدية دور حيوي في حقبة جديدة من دعم التجارة العالمية وإمكانات التنقل، وعرض هذا الدور أمام العالم هنا في دبي. تتمثل رؤيتنا في تحفيز التجارة الذكية بما يعود بالنفع على الجميع حول العالم من خلال الابتكار والخدمات اللوجستية المستندة إلى البيانات.

واختتم بقوله: سيصبح الجناح من المعالم الدائمة التي تحفظ إرث إكسبو 2020 دبي في منطقة ديستريكت 2020، ما يعزز سمعة الإمارة كاقتصاد قائم على المعرفة. وسيعود الجناح بالنفع كذلك على أجيال المستقبل حتى بعد مرور أعوام طويلة على اختتام المعرض، وذلك من خلال إطلاع الشباب على الفرص المهنية في مجالات الخدمات اللوجستية والتجارة، إلى جانب تقديم أفكار قيّمة حول دورهم في مواصلة دفع عجلة التطور في العالم.

دور تعليمي

من جهته، قال نجيب محمد العلي، المدير التنفيذي لمكتب إكسبو 2020 دبي: تنظيم أهم المعارض العالمية غير ممكن من دون مساعدة شركائنا، ودور موانئ دبي العالمية - شريكنا الأول للتجارة الدولية - من العناصر الحيوية في سلسلة التوريد الخاصة بمعرض إكسبو 2020. متحمسون لمشاهدة التقدم الذي تحققه موانئ دبي العالمية في مهامها لتمكين مستقبل التجارة الدولية، ونتطلع لزيارة جناحها الذي سيتيح لملايين الزوار إمكان استكشاف أثر الفرص في مجال التنقل المستدام في رسم معالم الغد.

وستقوم موانئ دبي العالمية في إطار إرثها التعليمي بتنظيم سلسلة من الأنشطة التفاعلية والمسابقات الشبابية العالمية بهدف تشجيع الحوار حول التحديات والفرص في قطاع التجارة العالمية الحيوي، وسيتم الإعلان عن المزيد من التفاصيل حول تلك الأنشطة والمسابقات في المستقبل القريب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات