«فوربس»: الفجيرة تنافس أكبر موانئ العالم

أكدت مجلة «فوربس» الأمريكية أن ميناء الفجيرة سينافس يوماً ما أكبر الموانئ العالمية، مثل سنغافورة، كمرفأ عالمي لشحن وتخزين النفط.

وتوقعت المجلة أن يكون هذا اليوم قريباً في ظل خطط التوسع الطموحة التي يمضي ميناء الفجيرة قدماً في تنفيذها، فضلاً عن الدعم اللامحدود الذي يلقاه الميناء من شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك».

ونشرت المجلة تقريراً خاصاً أمس عن اهتمام «أدنوك» بميناء الفجيرة في ظل رغبتها بتعزيز مكانة الميناء في تجارة النفط العالمية تجنباً لمرور النفط في مضيق هرمز.

وأوضح التقرير أن «أدنوك» تتخذ خطى حثيثة لدعم ميناء الفجيرة، كونه يحظى بكل المميزات القادرة على استقطاب كل الأطراف اللاعبة في تجارة النفط العالمية، بما في ذلك منشآتها وتجهيزاتها العصرية المخصصة لتخزين النفط، إلا أن الميزة الأهم التي يتمتع بها ميناء الفجيرة هي موقعه المطل على خليج عُمَان، وبعيداً عن مضيق هرمز.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات