دورة

الشبكة العربية للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات تكرم 28 فائزاً بجوائزها

احتفت الشبكة العربية للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات بالفائزين في الدورة الـ 12 من الجائزة العربية للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات «جائزة الأوسكار الأخضر في الشرق الأوسط» خلال احتفال كبير أقامته في فندق ريتز كارلتون - مركز دبي المالي العالمي تحت رعاية المهندس الشيخ سالم بن سلطان بن صقر القاسمي، رئيس دائرة الطيران المدني برأس الخيمة، بحضور 300 رئيس تنفيذي لشركات رفيعة المستوى والعديد من كبار الشخصيات من القطاعين العام والخاص من دولة الإمارات والدول العربية الأخرى ودبلوماسيين وممثلي وسائل الإعلام المحلية، حيث تم منح 28 فائزاً جوائز الشبكة.

وأقيم الحفل تحت رعاية حصرية من شركة بترول الإمارات الوطنية (اينوك) وشركة الخليج للصناعة البتروكيماوية (GPIC) كراع ذهبي وشركة ماكدونالدز الإمارات كراع فضي، أما الرعاية الإعلامية فقد جاءت من جلف نيوز ومجلة كلايمت كنترول، ومجلة الإمارات السويسرية.

وقالت حبيبة المرعشي رئيس مجلس إدارة والمدير التنفيذي للشبكة العربية للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات: «منذ نشأتها، حصلت الجائزة العربية للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات على دعم ورعاية قويين من جميع أنحاء العالم العربي وخارجه، مما مكنها من أن تصبح الجائزة الأقوى في المنطقة والتي تتسق مع السياق والتغيرات المحلية والإقليمية والعالمية.

وأضافت أن» الجائزة العربية للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات هي منصة لجميع المؤسسات العاملة في العالم العربي، بغض النظر عن حجمها وتجربتها، حيث دفعت الجائزة في عام 2019، 116 مؤسسة من مختلف أنحاء المنطقة العربية، لإظهار مستوى النضج الذي يعكس التزامها بالمسؤولية الاجتماعية والاستدامة«.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات