زيارة تفقدية للخدمات الجمركية ومباني المسافرين

959 ألف مسافر متوقَّع عبر ميناء راشد الموسم المقبل

أحمد محبوب يستمع إلى شرح عن الإجراءات الجمركية المقدمة | البيان

قام أحمد محبوب مصبح المدير العام لجمارك دبي، بزيارة ميدانية للاطلاع على سير العمل ومستوى الخدمات الجمركية المقدمة في مركزي خدمة العملاء والتفتيش في مركز جمارك ميناء راشد، كما شملت الزيارة مبنى المسافرين في ميناء راشد الذي يتولى استقبال رحلات السياحة البحرية القادمة إلى دبي، واطلع على الخدمات المقدمة لسياح الرحلات البحرية في مبنى المسافرين بميناء راشد، حيث تتبع هذه الخدمات مبنى المطار 2 بإدارة عمليات المسافرين، والذي يعمل على مساندة الجهود الحكومية لتطوير قطاع السياحة البحرية زيادة متصاعدة في أعداد الرحلات والمسافرين مع كل موسم جديد للسياحة البحرية، حيث بلغ عدد الرحلات 150 رحلة أقلّت نحو 741 ألف مسافر في الموسم 2018/‏‏‏2019، ويتوقع أن يرتفع عددها إلى 200 رحلة تقلّ 959 ألف مسافر في الموسم 2019/‏‏‏2020، وتم خلال هذا الموسم إنجاز 3 ضبطيات جمركية مقابل ضبطية واحدة في الموسم الماضي.

واطلع المدير العام لجمارك دبي خلال جولته الميدانية على الجهود المبذولة لتطوير الخدمات الجمركية وتسهيلات التفتيش المقدمة للمتعاملين في ميناء راشد، والتي تم تطويرها بناءً على دراسات واقعية لاحتياجات المتعاملين ومتطلباتهم المستجدة للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة لهم وفقاً لأفضل الممارسات العالمية، حيث أنجز مركز جمارك ميناء راشد في النصف الأول من العام 2019 استلام 419441 بياناً جمركياً و108158 مطالبة تأمينات جمركية وأصدر المركز 92490 شهادة للمركبات الآلية و70026 شهادة اعتماد للدخول والخروج.

وقال أحمد محبوب: «نعمل على الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمتعاملين ونطوّر باستمرار مراكز خدمة المتعاملين، وقمنا بتطوير مركز خدمة المتعاملين في جمارك ميناء راشد وفقاً لمتطلبات نظام النجوم العالمي لتصنيف الخدمات في إطار مشروع «مراكزنا 7 نجوم»، الذي أطلقته الدائرة للوصول إلى هذا المستوى من التصنيف لمراكز خدمة المتعاملين.

مسارات أوسع

تفقّد أحمد محبوب مصبح المدير العام لجمارك دبي، خلال جولته الميدانية في مبنى المسافرين، ما تم إنجازه من تطوير للأداء خلال الموسم الحالي عبر تغيير مواقع أجهزة التفتيش، ما أسهم في فتح مسارات أوسع لتقديم الخدمات للمسافرين، بالإضافة إلى توفير بيئة عمل مناسبة للمفتشين لتمكينهم من تعزيز كفاءة العمل، والارتقاء بمستوى الخدمات من خلال زيادة أعداد المفتشين أثناء فترات الذروة لتحقيق الاستغلال الأمثل لقدرات الموارد البشرية العاملة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات