لتعزيز مشاركة الشركات اليابانية في دعم خطط توسعها

«أدنوك» تنظم منتدى الشراكة في طوكيو

مسؤولو أدنوك خلال المنتدى في طوكيو أمس | وام

انطلقت في العاصمة اليابانية طوكيو أمس فعاليات منتدى الشراكة والأعمال التجارية بين شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» والشركات اليابانية، وذلك برعاية «أدنوك» ومركز اليابان للتعاون مع الشرق الأوسط.

حضر المنتدى خالد عمران العامري سفير الدولة لدى طوكيو، وعدد من مسؤولي أدنوك ووزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة اليابانية، إضافة لممثلي عدد من الشركات اليابانية.

وبحث المنتدى تعزيز العلاقات بين أدنوك والشركات اليابانية، وسبل توسيع آفاق التعاون التجاري، كما سلط الضوء على فرص الاستفادة من خبرات اليابان في مجالات التكنولوجيا المتقدمة والذكاء الاصطناعي وسبل تعزيز مشاركة الشركات اليابانية في دعم خطط أدنوك لتوسعة وتطوير أعمالها في كل مجالات ومراحل قطاع النفط والغاز.

افتتح الندوة سيجي هيروتا المدير التنفيذي لمركز اليابان للتعاون مع الشرق الأوسط، بحضور ريوهي تامورا مدير قسم الشرق الأوسط وأفريقيا بوزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة اليابانية.

وفي كلمته خلال المنتدى استعرض السفير خالد عمران العامري العلاقات التاريخية الوثيقة والمتميزة ين الإمارات واليابان في المجالات الاقتصادية والتجارية، منوهاً إلى الأهمية الكبيرة التي توليها دولة الإمارات لشراكتها الاستراتيجية مع اليابان في قطاع الطاقة، والتي أسهمت في تعزيز الروابط الاقتصادية بين البلدين، منوهاً إلى دور أدنوك في تعزيز هذه العلاقات وتطويرها.

وأكد راشد سعود الشامسي رئيس دائرة مساندة الأعمال والشؤون التجارية في «أدنوك»، دور المنتدى في ترسيخ العلاقات التاريخية القوية التي تربط دولة الإمارات واليابان، منوهاً إلى حرص أدنوك على تطوير علاقات التعاون مع شركات النفط والغاز والمؤسسات اليابانية المختلفة بما يضمن الاستفادة من فرص النمو في كا مجالات وجوانب الأعمال في قطاع النفط والغاز.

وأوضح الشامسي أن أدنوك تشهد نقلة نوعية على مستوى المجموعة تركز على بناء شراكات واستثمارات مشتركة لتحقيق أقصى قيمة من أعمالها في مختلف مراحل ومجالات قطاع النفط والغاز، مشيراً إلى أن هذا المنتدى يوفر فرصة مهمة أمام الشركات اليابانية للتعرف على مجالات التعاون المتعددة مع أدنوك.

وقال الشامسي إن أدنوك تستهدف إنفاق مليارات الدولارات على سلع وخدمات محلية تتعلق بتنفيذ مشاريع وخطط التوسعات خلال السنوات الخمس المقبلة، داعياً الشركات اليابانية للاستفادة من هذه الفرص والإسهام في دعم خطط أدنوك لتوسعة وتطوير أعمالها.

فرص مستقبلية

قدّم ممثلو أدنوك عرضاً بعنوان: «الفرص المستقبلية في أدنوك في السنوات الخمس المقبلة»، استعرضوا من خلاله معلومات أساسية عن حجم الإنتاج الحالي والمستقبلي وخطط التسويق والتوسع التي تنفذها أدنوك من خلال الميزانية الاستثمارية الضخمة للسنوات الخمس المقبلة، والتي تهدف إلى الوصول بالإنتاج إلى 5 ملايين برميل يومياً في 2030.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات