«المدينة الآمنة» تستحوذ على 20 ٪ من «أفيت»

وقعت مجموعة «المدينة الآمنة» المعروفة باسم «سيف سيتي»، التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها، على هامش مشاركتها في معرض الدفاع والأمن المقام حالياً بلندن، اتفاقية شراكة واستحواذ بنسبة 20% من أسهم شركة «أفيت» البريطانية المتخصصة في صناعة منظومة وأجهزة توثيق وتسجيل الإفادات الناتجة عن التحقيقات المدنية والأمنية.

وقع اتفاقية الاستحواذ علي محسن العمري، الرئيس التنفيذي لمجموعة «المدينة الآمنة»، وجيري باول ثورنتون رئيس شركة «أفيت»، بحضور مطر الرميثي رئيس مجلس إدارة مجلس الإمارات للشركات الدفاعية والتابعة لمجلس التوازن الاقتصادي.

وقال العمري إن الاتفاقية تنص على أن تتولى مجموعة «المدينة الآمنة» إجراءات تصنيع وتصدير الأجهزة والتقنيات الأمنية من داخل الإمارات خلال المرحلة المقبلة. وأكد حرص الشركة على نقل المعرفة والابتكار والذكاء الاصطناعي واستشراف المستقبل أهمية استثنائية، وهي ضمن الأولويات التي باتت تدخل في صلب السياسات الدفاعية والأمنية الشاملة لدولة الإمارات اليوم.

ولفت إلى أن الشركة تعمل على تطوير الأفكار والحلول الإبداعية، بما يسهم في ترسيخ مفهوم الابتكار أسلوب حياة، وذلك من خلال ابتكار طرق وتقنيات جديدة للتوثيق لتسهم بذلك في تحقيق رؤية واستراتيجية دولة الإمارات لتكون من أفضل دول العالم في جميع المجالات.

وذكر أن «المدينة الآمنة» تقدم حلولاً متكاملة للمشروعات الأمنية والذكية، عبر تسخير أحدث التقنيات والأفكار للعملاء من مختلف أنحاء العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات