محفظة

«مصدر»: إنجاز مشاريع قيد الإنشاء في الإمارات والسعودية والأردن قريباً

قال يوسف العلي مدير تطوير الأعمال في إدارة الطاقة النظيفة بشركة «مصدر»، إن الشركة لديها محفظة ضخمة ومتنوعة من مشروعات الطاقة النظيفة إقليمياً بحيث تشمل دول الإمارات، والسعودية، والأردن، ودولياً جمهورية صربيا ومونتينجرو والولايات المتحدة وغرب أوروبا.

وأضاف في تصريحات أمس، إن الشركة لديها عدة مشاريع قيد الإنشاء حالياً تشمل مشروع تحويل النفايات إلى طاقة في الشارقة.

والذي بدأ الأعمال الإنشائية، إضافة إلى قرب الانتهاء من الأعمال الإنشائية للمرحلة الثالثة من مشروع «ديوا» للطاقة الشمسية في دبي، ومن المتوقع بدء الأعمال التجارية في المشروع مع مطلع 2020، مبيناً أن المرحلتين الأولى والثانية من المشروع تزودان الشبكة في دبي حاليا بطاقة بسعة 600 ميجا واط. وأوضح العلي أن المشروعات قيد الإنشاء تشمل أيضا مشروع طاقة الرياح في المملكة السعودية.

مشيراً إلى بدء الأعمال الإنشائية في المشروع بنجاح ليصبح بذلك الأكبر من نوعه في المنطقة عند اكتماله، إضافة إلى استمرارنا في بناء مشروع الطاقة الشمسية في المملكة الأردنية الهاشمية. وقال إن «مصدر» لديها حاليا 4 جيجا واط من محفظة مشاريعها المتنوعة، والتي تم الانتهاء من أغلبها، كما تمتلك الشركة سعات ضخمة لطاقة الرياح بأكثر من 1000 ميجا وات في المملكة المتحدة و117 ميجا واط في الأردن، و160 ميجا واط في صربيا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات