مركز الخليج لدراسات الطيران يدرب 50 ألف طالب في 10 سنوات

يحتفي مركز الخليج لدراسات الطيران، الذراع التدريبية لمطارات أبوظبي، هذا الأسبوع بمرور 10 سنوات على انطلاق مسيرته الناجحة في تدريب متخصصي الطيران والمطارات، والتي قام فيها بتدريب أكثر من 50 ألف طالب من الإمارات والعالم ضمن كل مجالات قطاع الطيران.

وحقق المركز منذ انطلاقته عام 2009 نمواً ملحوظاً وقفزات نوعية، ليتحول إلى وجهة إقليمية رائدة في التدريب في كل مجالات المطارات والطيران، حيث يعمل على دعم تطوير قطاع الطيران الإماراتي عبر تزويده بكوادر مدربة وفقاً لأعلى المعايير والمستويات، إذ استضاف الطلبة في مرافقه التدريبية بمطار البطين في أبوظبي، كما أشرفت طواقمه على تقديم دورات تدريبية في أنحاء مختلفة من العالم.

وقال برايان تومبسون، الرئيس التنفيذي لمطارات أبوظبي: «نفخر بما حققه مركز الخليج لدراسات الطيران على مدى السنوات العشر الماضية، إذ لطالما كان جزءاً أساسياً من أعمال مطارات أبوظبي، داعماً جهودنا الرامية لتطوير قطاع الطيران في إمارة أبوظبي ومنطقة الشرق الأوسط عموماً، وذلك عبر توفير برامج تدريبية عالمية الطراز للطلاب ومتخصصي الطيران من كل مجالات وجوانب القطاع».

وقالت زمزم الحمادي مدير عام مركز الخليج لدراسات الطيران: «حقق المركز إنجازات رائدة نحو بناء مركز رائد عالمياً في تدريب الطيران. ونتطلع لمزيد من النجاح بالاعتماد على ثقافة الابتكار في التعليم والتميّز والاستمرارية في توفير الدورات التدريبية في المنطقة». وأعلن مركز الخليج لدراسات الطيران عن خططه للأشهر الـ12 المقبلة، حيث يعتزم تنظيم مجموعة متنوعة من الأنشطة المفتوحة أمام مختلف المعنيين بالقطاع على اختلاف مستوياتهم، من مبتدئين وذوي الخبرة العامة، انطلاقاً من إدراكه لطبيعة القطاع المبني على التعاون والتواصل والشراكة.

كما سيواصل المركز استضافة ورش عمل تركز على مواضيع متنوعة مثل الذكاء الاصطناعي والابتكار واستدامة الأعمال والسلامة والأمن وغيرها، وسيحظى الطلبة الذين يدرسون على نفقتهم الخاصة بخصومات ومقاعد مجانية في العديد من الدورات التي يقدمها المركز، وسيتعاون المركز مع مطارات أبوظبي، وغيرها من المنظمات حول العالم لتسليط الضوء على الدور المهم الذي تلعبه المرأة في القطاع، إلى جانب تعاونه مع مختلف الجهات المعنية بتطوير المواهب الإماراتية وبناء الجيل التالي من خبراء قطاع الطيران.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات