انطلاق إنشاءات جناح إندونيسيا في إكسبو 2020

صورة

أطلقت إندونيسيا أعمال الإنشاءات في جناحها بإكسبو 2020 دبي، وقام مسؤولون إندونيسيون بوضع حجر الأساس بمشاركة نجيب العلي، المدير التنفيذي لمكتب إكسبو.

ومن جانب آخر، تم تعيين أحمد أبو طالب عمدة مدينة روتردام الهولندية كممثل لمشاركة هولندا في إكسبو 2020 دبي، وأشار أبوطالب بأنه سيقوم بتعريف مجتمع الأعمال المحلي بالفرص الواعدة في دولة الإمارات ومنطقة الخليج العربي وتلك التي يزخر بها إكسبو، كما سيعمل على المساهمة في تعزيز المكانة والمقومات المتقدمة لهولندا في مجال ابتكار حلول لقطاعات الطاقة والمياه والغذاء.

وفي بيان صادر عن هيئة تطوير الصادرات الوطنية في وزارة التجارة الإندونيسية ونشرته وسائل الإعلام المحلية،  أكد مدير عام الهيئة دودي إداورد أن وضع حجر الأساس للجناح يشكل انطلاقة رحلة التحضير لمشاركة أندونيسيا في إكسبو 2020، ولفت إلى أن الجناح سيشهد تعاوناً بين القطاع العام والخاص، لافتاً إلى أن إكسبو حدث استراتيجي سيساهم في تعزيز سمعة أندونيسيا مع العالم وتطوير علاقاتها مع الدول العربية ودول شرق وجنوب آسيا وافريقيا بشكل عام.

وأوضح إداورد، وهو أيضاً المفوض العام للجناح الإندونيسي في إكسبو 2020: "يستعرض الحدث أحد الابتكارات التقنية الجديدة ويشكل منصة للتبادل الثقافي والحضاري بين مختلف شعوب الدول المشاركة، مما ينعكس إيجاباً على تطوير العلاقات الدولية والارتقاء بآفاق التعاون في مختلف المجالات ومن ضمنها التجارة والاستثمار والسياحة".

وستستعرض أندونيسيا من خلال جناحها المقومات السياحية والفرص الاستثمارية المتنوعة التي تتمتع بها بالاعتماد على وسائط عرض تفاعلية، كما سيتم التعريف برؤية إندونيسيا 2045 وتعزيز مكانة البلاد كشريك عالمي.

وكان جوكو ويدودو، رئيس جمهورية إندونيسيا، قد أصدر مؤخراً بأن يكون الجناح الإندونيسي في «إكسبو 2020 دبي» مستشرفاً للمستقبل وأن يروج لثقافة إندونيسيا، فيما فيما أدلى إنجارتياستو لوكيتا، وزير التجارة الإندونيسي، بتصريحات لوسائل الإعلام من المقر الرئاسي بالعاصمة الإندونيسية جاكرتا، عقب اجتماع وزاري محدود انعقد في 13 أغسطس الماضي ، وترأسه الرئيس الإندونيسي.

وأفاد لوكيتا بأن الاجتماع ناقش التحضيرات لمشاركة إندونيسيا في إكسبو وسلَّط الضوء على دور الجناح الإندونيسي في الحدث في تعزيز علاقات الشراكة بين إندونيسيا والدول الأخرى المشاركة فيه. وقال لوكيتا: «وضع الرئيس ونائبه ثمة مبادئ عامة عديدة بشأن جناح إندونيسيا في إكسبو، ومن أهمها أن يعكس الجناح إندونيسيا اليوم ومستقبلاً.

وعليه، يتعين أن يكون الجناح أكثر استشرافاً للمستقبل، وأن يعكس ثقافتنا وثراء تراثنا». وأضاف لوكيتا: «أكد الرئيس أيضاً أنه يتعين أن تستهدف الأنشطة الترويجية لإندونيسيا في إكسبو الشركاء الأجانب المحتملين، منوهاً إلى أهمية استغلال فرصة هذا الحدث على الوجه الأمثل، خاصةً لتعزيز التعاون في مجالات السياحة، التجارة والاستثمار مع منطقة الشرق الأوسط.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات