مستثمرون بالقطاع: رسالة قوية من دبي إلى جميع أطراف السوق

«البيان» تضع 17 مقترحاً أمام لجنة التخطيط العقاري

استطلع «البيان الاقتصادي» آراء أبرز رؤساء ومديري شركات عقارية في القطاع الخاص بشأن أهم المقترحات للملفات والقضايا التي يمكن أن تناقشها «اللجنة العليا للتخطيط العقاري»، التي تأسست الأسبوع الماضي، ورصد «البيان» 17 مقترحاً أساسياً وجوهرياً تضعها أمام اللجنة لمناقشتها.

وأكد جميع المستطلعة آراؤهم حرصهم على حماية السوق العقاري الذي قدم للعالم تجربة فريدة في الانفتاح على الاستثمار الأجنبي ونقل الإرادة البشرية إلى مستويات غير مسبوقة لتطوير بنية تحتية عملاقة وأيقونات معمارية تميزت بجمالها وتفردها ومقدرتها على تحطيم الأرقام القياسية وتسجيل أخرى جديدة.

وأوضحوا أن قرار تشكيل اللجنة الأسبوع الماضي كان رسالة قوية من دبي إلى كل أطراف السوق العقاري على عدم رضاها لما وصل إليه حال هذا القطاع الحيوي، ورسالة قوية أيضاً بأنها لن تقبل بالتنافس غير المشروع ولا بالتضخم في المعروض، ولا بالتسيب الحاصل في إطلاق المشاريع من دون قيمة مضافة لاقتصادها الذي ازدهر بتطبيق سياسة السوق المفتوح ما لم تتعرض المكاسب إلى تحديات تستدعي التدخل الحكومي الحاسم والحازم.

وأكدوا أن مهام اللجنة لن تكون سهلة، لكنها لن تكون مستحيلة، ولأنها تأسست بهدف (التخطيط)، فإن الآمــال معقودة على نجاحها في ذلك لما عرفت به دبي من براعة التخطيط ودقة التنفيذ ومواجهة التحديات مهما كبرت في حجمها وتنوعت في أشكالها.

17 مقترحاً أمام اللجنة العليا للـتخطيط العقاري لتصحيح مسار القطاع

طباعة Email
تعليقات

تعليقات