تأكيداً لما نشره «البيان الاقتصادي»

«إعمار» إلى بيوت العطلات عبر «Ease» و«ساوث بيتش»

توفير أفضل المنازل الفخمة والمختارة للسائحين | البيان

تأكيداً لما نشره البيان الاقتصادي، أعلنت «إعمار» أمس، عن دخولها قطاع تأجير بيوت العطلات عبر خدمة «Ease» من «إعمار» لتقدم إلى الزوار والسائحين في دبي فرصة الإقامة في أفضل المنازل الفخمة والمختارة ضمن مجمعات «إعمار» السكنية متكاملة المرافق والخدمات.

وكشفت إعمار أيضاً عن مجمع «ساوث بيتش» السكني المطل على الواجهة البحرية في «إعمار بيتشفرونت»، واعتمدته كأول مشاريع الواجهة المائية المدرجة في خدمة «Ease من إعمار»، التي توفر للمستثمرين عوائد استثمارية مرتفعة قد تصل إلى 11% سنوياً.

ويضم المجمع الجديد وحدات سكنية متنوعة مكونة من 1 إلى 3 غرف نوم تتميز بتصميماتها الفخمة وتفاصيلها الأنيقة.

وتقدّم خدمة «Ease من إعمار» للمستأجرين أسلوب عصري للاستمتاع بالإقامة في أبرز المشاريع السكنية في دبي، كما توفر لهم أعلى معايير الضيافة، بما يشمل الخدمات المنزلية بمستوى الفنادق، وخدمة الكونسيرج الرقمي عبر الأجهزة الإلكترونية المتحركة، التي توفر كل المعلومات عن دبي فورياً.

القنوات الرقمية

ويتوفر للمستأجرين مجموعة من الخدمات مثل الإنترنت (واي فاي) وأجهزة «غوغل للمنزل الذكي» حسب الطلب مثل «كروم كاست» لبث محتوى القنوات الرقمية .

ويتمكن سكان «ساوث بيتش» من الاستمتاع بممارسة الأنشطة الرياضية المائية المتنوعة، والدخول إلى عدد من المرافق مثل حوض السباحة والنادي الصحي.

وسيحظى المستثمرون في المجمع بخيارٍ تتولى بموجبه خدمة «Ease » مهمّة إدارة وحداتهم السكنية دون أي تكلفة إضافية خلال السنوات الثلاث الأولى بعد اكتمال البناء.

توفر التقنية المبتكرة لخدمة «Ease » للمستثمرين فرصة مميزة لتأجير وحداتهم السكنية، وتتيح لهم الاستفادة من نموذج أعمال جديد يضمن عوائد مستدامة.

وقال محمد العبار، رئيس مجلس إدارة الشركة على هامش الحدث لوكالةة رويترز إنه لا يتوقع تغييراً في نشاط الشركة بعد قرار تشكيل اللجنة العليا للتخطيط العقاري.

و«إعمار» عضو في اللجنة التي ستتولى تنظيم المشروعات وتجنب المنافسة بين الشركات الخاصة وشبه الحكومية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات