«طاقة» تنتج مليون برميل شهرياً من نفط كردستان العراق

أعلنت شركة أبوظبي الوطنية للطاقة أن شركة طاقة آتروش بي في (طاقة العراق) سجلت رقماً قياسياً جديداً في إنتاجها من حقل آتروش النفطي في إقليم كردستان العراق. وللمرة الأولى منذ بدء عمليات الإنتاج بالحقل في يوليو 2017، تجاوز إجمالي حجم الإنتاج الشهري من النفط المليون برميل في يوليو.

ويبلغ معدل الإنتاج الإجمالي الحالي من النفط في حقل آتروش نحو 34 ألف برميل يومياً، وهو ما يتماشى مع أهداف الشركة للربع الثاني 2019. وترجع الزيادة في الإنتاج بشكل كبير إلى الآبار الجديدة، التي بدأت العمل وتأثير عمليات التوسعة، التي تمت خلال الأشهر القليلة الماضية، ما نتج عنه زيادة القدرة الإنتاجية لمنشأة الإنتاج. استمرت المنشأة في تحقيق أهدافها بأقل قدر من الإنفاق نتيجة للتركيز على التخطيط المتكامل وعمليات التحسين.

وقال سعيد الظاهري، الرئيس التنفيذي لشركة «طاقة»: بصفتنا شركة رائدة عالمياً في مجال الطاقة ولنا عمليات تمتد عبر 4 قارات، عززت عملياتنا في العراق خبرتنا في مجال تطوير المشاريع الجديدة. ونتطلع إلى البناء على هذا الإنجاز لمواصلة توفير الطاقة لشركائنا الإستراتيجيين في إقليم كردستان، والاستمرار في إقامة علاقات قوية مع المجتمعات المحلية المحيطة بحقل آتروش.

وقال عبد الخالق العامري، مدير إدارة شركة طاقة العراق: كان تركيزنا خلال العامين الماضيين على تحسين قيمة أصولنا مع ضمان تحسين التكلفة ودعم التزامنا بالصحة والسلامة. أنا فخور بشكل خاص بفريقنا الذي يضم أكثر من 300 موظف، الكثير منهم من إقليم كردستان.

هذا الإنجاز هو نتيجة لعملهم الدؤوب وتفانيهم لتنفيذ رؤية طاقة على أرض الواقع. ويقع حقل آتروش على بعد 85 كم شمال غربي أربيل ويعتبر أحد أكبر المشاريع النفطية الجديدة في إقليم كردستان العراق. وتم اكتشاف الحقل في 2011 وبدأت عمليات إنتاجه في 2017.

وفي مايو 2019، أكملت طاقة العراق تملكها لحصة إضافية 7.5% في حقل آتروش من شركة ماراثون أويل كرد. وبالاستحواذ، زادت حصة طاقة العراق بحقل آتروش من 39.9 % إلى 47.4%، تعادل 116 مليون درهم إضافة إلى أصول الشركة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات