«إعمار مصر»: أرض «مراسي» مسجلة وموثقة منذ 12 عاماً

نفت شركة إعمار مصر للتنمية، ما تردد عن ملكية أحد الأشخاص لجزء من مساحة أرض مشروع مراسي، مؤكدة في إفصاح للبورصة المصرية، عدم صحة هذا الادعاء وعدم وجود أي أساس قانوني يدعمه، مشيرة إلى أن أرض المشروع تم تسجيلها تسجيلاً نهائياً موثقاً لدى مكتب الشهر العقاري المختص، باسم شركة إعمار مصر، وذلك بعد قيامه بمراجعة كافة الادعاءات المقدمة من الغير، بما في ذلك الادعاء الكيدي المذكور، وقرر الشهر العقاري بعد الفحص والدراسة إتمام إجراءات التسجيل لصالحنا وعدم الاعتداد بهذه الادعاءات المغلوطة.

وأوضحت الشركة أن إعمار قامت بشراء أرض مراسي بموجب مزاد علني من الدولة وتم سداد ثمن الأرض بالكامل ولا يوجد ما يثير القلق في هذا الخصوص، وستقوم الشركة بالتعامل مع هذه الادعاءات غير الصحيحة من خلال القنوات القانونية.

ومن جانبها، قالت مصادر مطلعة لـ «البيان الاقتصادي» إن المزاعم بملكية أحد الأشخاص لـ 400 فدان في مشروع مراسي والذي تطوره إعمار على مساحة 6.2 ملايين متر مربع، ليس لها أي سند قانوني، حيث إن الشركة فازت أغسطس 2006 بمزاد أرض سيدي عبد الرحمن السياحي بالساحل الشمالي بمصر مقابل مليار وأربعة ملايين و569 ألف جنيه مصري بسعر المتر 160,5 جنيهاً مصرياً وسط تنافس شرس مع شركات مصرية كبرى.

وأوضحت المصادر أن إعمار العقارية في دبي استحوذت على مصر للتنمية في أبريل 2007 وباشرت ضخ 9.9 مليارات جنيه مصري لتطوير 10 آلاف وحدة سكنية وفندقية وملاعب غولف ومارينا لليخوت والقوارب، ومسرح مكشوف، ومرافق ترفيهية وقنوات مائية على مساحة 8% من إجمالي مساحة الأرض، ومهبط لطائرات الهيلوكوبتر، وملاعب رياضية ونواد صحية، ووسط مدينة تجاري ومرافق صحية.

وأسندت تصميم المشروع الضخم لشركة كرييتيف كنكدم الأمريكية.

وأكدت المصادر أن من يدعي ملكية أراض في مشروع مراسي، لم يقم حتى الآن برفع دعوى قضائية في هذا الشأن، ولم يذكر وجود أي نزاع مع إعمار في هذا الإطار، لأنه يدرك أن المحاكم لن تأخذ بمزاعمه، لسلامة الإطار القانوني للمشروع منذ بدايته، حيث وثقت إعمار ملكيتها للأرض وباشرت تطويرها منذ 12 عاماً، وحتى لو قبلت المحكمة النظر في القضية نظراً لتوفر سند الدعوى بملكية جزء من الأرض كما تردد، فإن المحكمة لن تتأخر في رفضها لعدم وجود صفة لشركة إعمار في القضية.

ونفت إعمار مصر للتنمية، ما نُشر بشأن عدم تمكنها من تسجيل وإشهار بيع الوحدات السكنية التي باعتها لعملائها في أرض مراسي بالساحل الشمالي، موضحة أن أرض المشروع تم تسجيلها تسجيلاً نهائياً موثقاً.

وذكر محام مصري أنه أقام دعوى قضائية نيابة عن وكيله، ضد الشركة للمطالبة بأكثر من 400 فدان من أرض مشروع «مراسي» بالساحل الشمالي، مضيفاً أن القضية أخذت رقم 481 لعام 2019 محكمة جنوب القاهرة وستُنظر في جلسة 2 سبتمبر. وجرى تداول سهم إعمار مصر عند مستوى 3.35 جنيهات بارتفاع 0.3 %.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات