تحتضن 125 من أكبر الشركات في العالم

السياسات الضريبية تعزز جاذبية الإمارات الاستثمارية

عززت الإمارات موقعها مركزاً إقليمياً رئيسياً للاستثمار والأعمال لالتزامها بتبني سياسات ومعايير الإطار الشامل لبرنامج مكافحة تآكل الوعاء الضريبي ونقل الأرباح «BEPS» عام 2019.

وأصدرت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية تقريراً للأنظمة التفضيلية 23 يوليو 2019 يؤكد أن دولة الإمارات تتماشى مع المعايير الضريبية الدولية، وفق تقرير نشره موقع Bloomberg Law وقال التقرير إن التشريعات واللوائح المالية والضريبية تعزز جاذبية الإمارات الاستثمارية.

وأضاف تقرير بلومبيرغ أن الإمارات مستمرة في التفوق كمركز استثماري على سويسرا ولوكسمبورغ وسنغافورة في الدراسات البحثية المستقلة التي تتناول الاستثمار الأجنبي المباشر. وأكد تقرير مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (أونكتاد) حول الاستثمار العالمي للفترة 2017-2018 أن أكثر من 25٪ من أكبر 500 شركة في العالم تستخدم الإمارات قاعدة إقليمية لعملياتها في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وتحتل الإمارات في الوقت نفسه المرتبة 30 عالمياً في تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر، متقدمة 5 مراكز في الفترة من 2016 إلى 2017 مواصلة صعودها في هذه القائمة العالمية .

وشهدت دراسة البنك الدولي «سهولة ممارسة الأعمال» 2018–2019 تقدم الإمارات 10 مراكز عن العام السابق لتحتل المرتبة 11 من أصل 190 مركزًا تجاريًا متقدمة على سويسرا. وأكدت الدراسة أن «الإمارات أصبحت مركزًا عالميًا للابتكار وريادة الأعمال والاستثمار».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات