دبي وجهة استثمارية لكبار أثرياء العالم

تواصل دبي تعزيز مكانتها وجهة استثمارية لكبار أثرياء العالم بالاستفادة من اقتصاد الإمارة المزدهر والمناطق الترفيهية والفخمة والمباني وناطحات السحاب باطلالاتها الهندسية المميزة وارتفاعاتها الشاهقة بالاضافة إلى خيارات التسوق الفاخرة واليخوت الفارهة والشواطئ.

ويتمتع سوق الإمارة العقاري ببنية تحتية ممتازة ما يجعلها وجهة استثمارية جاذبة للهنود والأثرياء من العالم وفقاً لتقرير نشره موقع «أوريسا بوست».

واستفاد المستثمرون الهنود بصورة كاملة من الطفرة العقارية في الإمارة عندما سمحت دبي للأجانب بالاستثمار في العقارات، كما ينتعش السوق بسبب النزاعات التجارية السائدة في العالم ما يجعل دبي وجهة للمستثمرين فيما جذبت إعلانات الصحف المحلية والعروض الترويجية في «أوديشا» الهندية المزيد من الاستثمارات العقارية إلى دبي.

وأوضح الموقع نمو تدفقات السياحة من الهند إلى دبي حيث استقطبت الإمارة أكثر من مليوني هندي 2018 وهو أكبر عدد من الزوار الدوليين. ولطالما كان للأجانب دور حيوي في ازدهار العقارات في المدينة وأصبح المستثمرون من جنوب آسيا على وجه الخصوص القوة الدافعة وراء الطلب.

ووفقاً لبيانات دائرة الأراضي في دبي استثمر 1387 مواطناً هندياً 3 مليارات درهم من خلال 1550 صفقة عقارية ومن 2013 إلى 2017 اشترى الهنود عقارات بقيمة 83.65 مليار درهم في دبي. وخلص التقرير إلى أن الإمارات لا تزال الوجهة المفضلة لهجرة الأثرياء، حيث يقوم الآلاف من أصحاب الملايين بنقل إقامتهم إلى البلاد في أقل من عقدين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات