9 ملايين متسوّق و140 مليون درهم مبيعات حصاد «مول مليونير» في أبوظبي

اختتمت حملة «مول مليونير» التسويقية التي نظمتها دائرتا السياحة والثقافة والتنمية الاقتصادية في أبوظبي ومجموعة اللولو العالمية خلال أشهر يونيو ويوليو وأغسطس وشكلت أكبر الحملات التسويقية خلال الصيف الجاري حيث استقطبت 9 ملايين متسوّق فيما بلغت قيمة المبيعات نحو140 مليون درهم وتم إصدار 700 ألف قسيمة شراء من خلال 200 ألف متسوق يومياً.

وأعلنت اللجنة المنظمة للحملة أسماء الفائزين في مسابقة الحملة في حفل كبير مساء أول أمس في مركز الوحدة مول بأبوظبي، وفاز بجوائز الحملة التي استمرت 47 يوماً 9 فائزين حيث فاز بالجائزة الكبرى وقيمتها مليون درهم المقيم عبد السلام شيفاتاس وهو سائق هندي يعمل لدى إحدى الأسر المواطنة في أبوظبي منذ عشرين عاماً، كما فاز 8 مشاركين آخرين ينتمون لجنسيات أوروبية وآسيوية وعربية بإجمالي جوائز 400 ألف درهم حيث فاز كل متسوق بجائزة قيمتها 50 ألف درهم وتم السحب إلكترونياً بحضور نادية راشد مديرة الفعاليات بهيئة السياحة والثقافة وأحمد الحرمى مدير تطوير المهرجانات والفعاليات وممثل عن دائرة التنمية الاقتصادية وسيفى روباوالا الرئيس التنفيذي لمجموعة اللولو العالمية وواجب الخورى مدير شركة لاين للاستثمارات المسؤولة عن حملة«مول مليونير» ومديرو المراكز التجارية الثمانية المشاركة في الحملة وجمع من الجمهور والمستهلكين.

فعالية ترويجية

وتعد حملة «مول مليونير» الترويجية التي أطلقتها 8 مراكز تجارية كبرى في أبوظبى هي أكبر الفعاليات الترويجية خلال الصيف الجاري في أبوظبي، حيث تنوعت بخصومات كبرى على آلاف السلع إضافة إلى تنظيم حفلات ثقافية وتراثية ومسابقات ولاقت الحملة إقبالاً غير متوقع من المستهلكين كما يؤكد واجب الخوري مدير شركة لاين للاستثمارات المسؤولة عن حملة«مول مليونير» كاشفاً عن أن عدد المشاركين في الحملة زاد عن 9 ملايين متسوّق خلال فعاليات الحملة التي بدأت يوم 18 يونيو وتستمر حتى 12 أغسطس، وضمت ثمانية مراكز تجارية في أبوظبي والعين شملت مشرف مول والوحدة مول والخالدية مول والراحة مول ومزيد مول ومركز مدينة زايد في أبوظبي وبراري مول والفوعة مول بمدينة العين كما شارك في الحملة أكثر من 1600 محل تجاري طرحت تخفيضات على آلاف السلع والملابس تتراوح بين 30 إلى 50%.

عروض متميزة

وقال واجب الخوري إن الحملة حوّلت صيف أبوظبى إلى عالم مليء بالفعاليات والعروض المتميزة لأول مرة وجذبت أعداداً غير متوقعة للمراكز التجارية خلال الصيف، وأننا لاحظنا أن الإقبال على المراكز التجارية زاد بشكل كبير خلال الأيام الأولى للحملة حيث تصادفت مع اقتراب موعد سفر غالبية المقيمين لبلادهم لتأدية إجازة الصيف وبالتالي زادوا من مشترياتهم للفوز بالجوائز التسع مما أدى إلى رفع مبيعات المراكز التجارية المشاركة.

ونوّه واجب الخوري إلى أن المتسوقين سيستمرون في التمتع بالتخفيضات والفعاليات الترفيهية المفعمة بالمتعة والمفاجآت الحصرية لاحتفالات عيد الأضحى القادمة وعروض التخفيضات لموسم العودة إلى المدارس لافتاً إلى مشاركة أكثر من 700 ألف قسيمة شراء «كوبون» في مسابقة الحملة.

وأكد أن اللجنة المنظمة للحملة كانت تتوقع مبيعات على مدار أيام الحملة بنحو 100 مليون درهم إلا أن المؤشرات الأولية تؤكد على أن الحملة حققت مبيعات تتراوح بين 130 مليوناً و140 مليون درهم بنسبة زيادة لا تقل عن 60% عن مبيعات المراكز التجارية الثمانية في الأيام العادية والتي تصل إلى نحو 60 مليون درهم.

سحب الحملة

وأوضح واجب الخوري أن الحملة تم تنظيمها بالتعاون مع دائرة السياحة في أبوظبي وبإشراف دائرة التنمية الاقتصادية مشيراً إلى أنها أتاحت لكل متسوق يشتري من المولات الثمانية بقيمة 200 درهم الدخول في سحب الحملة سواءً كان السحب الأسبوعي بجائزة مالية قدرها 50 ألف درهم أو السحب النهائي بقيمة مليون درهم وهى أعلى جائزة في أبوظبي، وكان يتم إعلان الفائز بجائزة الخمسين ألف درهم في سحب يجرى يوم الأربعاء من كل أسبوع على أن يتم تسليم الفائزين جوائزهم خلال الحفل الختامي وقد بلغ إجمالي قيمة الجوائز طوال الحملة 1.5 مليون درهم منها 1.4 مليون درهم جوائز للفائزين الـ 9 و50 ألف درهم جوائز عينية على الجمهور المشارك في فعاليات السحب أسبوعياً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات