الرابعة عالمياً في العائد على الاستثمار

مساكن دبي الفاخرة الأقل تكلفة عالمياً

احتلت دبي المرتبة الثالثة على قائمة المدن الرئيسة الأقل تكلفة بالنسبة لشراء المساكن الفاخرة حسب مؤشر سَفِلز للمساكن الفاخرة في المدن العالمية في النصف الأول من 2019.

ووضعت دراسة «سَفِلز» البحثية في المركز الرابع على قائمة أفضل المراكز العالمية للعائد على الاستثمار (4.6%). وقال سوابنيل بيلاي، شريك، شؤون الأبحاث الشرق الأوسط: «يمكن للمستثمرين المحليين والأجانب الآن الاستفادة من فرصة جيدة تتمثل بالتوجه إلى دبي.

أولاً، لأن الوقت يعد مناسباً بسبب قلة تكلفة شراء المساكن الفاخرة في الإمارة نظراً لانخفاض تكاليف التعاملات وانخفاض الأسعار عموماً عند مقارنتها بغيرها من المدن الكبرى حول العالم؛ حيث يدفع المستثمرون أموالاً أقل مقابل مواصفات من الدرجة الأولى.

وثانياً، عوائد الإيجار المرتفعة تعني أن المستثمرين على المدى الطويل قد يتمكنون من توليد عوائد سنوية قوية عند تأجير العقارات في المدينة.

من الواضح جداً أن قيمة رأس المال في دبي لم تشهد نمواً يوازي المعدلات التي سجلتها الوجهات العالمية الأخرى على مدار السنوات العشر الماضية، لكن هذا لا يعني أن السنوات العشر القادمة ستكون كذلك أيضاً.

ففي دبي، لا يزال الطلب قوياً، إلا أن عدم توافق مستويات العرض مع مستويات الطلب أدى إلى ضغط الأسعار. ومع بقاء مستويات العرض/‏ الطلب ضمن حالة متوازنة بمرور الوقت، ستشهد الأسعار تعديلات تبعاً لهذا الأمر، وبالتالي قد يكون الاستثمار في نهاية الدورة بمثابة خطوة تنطوي على الكثير من الدهاء».

واستمر التباطؤ العالمي في أسواق المساكن الفاخرة عالمياً خلال النصف الأول من عام 2019، حيث سجّلت المعدلات ارتفاعاً لم يتجاوز 0.4%، مع نمو سنوي بواقع 0.7% مقارنةً مع نسبة 5.1% خلال العام المنتهي في يونيو 2018.

وبحسب المؤشر سجلت كلّ من برلين وباريس معدلات نمو استثنائية في قطاع العقارات السكنية الفاخرة وصلت إلى 4% تقريباً خلال الأشهر الستة الأخيرة و8% خلال العام الماضي. وتتسم السوق في كلتا المدينتين بتدني مستويات العرض فيها مع ارتفاع الطلب من المشترين المحليين والعالميين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات