ميناء جبل علي ضمن العشرة الكبار في العالم

حل ميناء جبل علي ضمن قائمة الموانئ العشرة الأولى في العالم، حيث احتل المركز 10 عالمياً، متصدراً منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، وذلك وفقاً لما نشرته شركة لويد العالمية وضمت 100 ميناء عالمي.

وتقدم الميناء على موانئ عالمية مثل روتردام (11) وانتويرب بلجيكا (13) ولوس انجليس (17) وهمبورغ (19) وطوكيو (35) وبرشلونة (48) ولندن (70)، وجاء في صدارة القائمة ميناء شنغهاي في الصين وسنغافورة فيما كان آخرها ميناء سان أنطونيو (99) في تشيلي وتايبيه في تايوان (100).

ووفقاً للتقرير فإن دبي لا يزال بينها وبين أي ميناء آخر في المنطقة مساحة شاسعة، حيث يبلغ حجم مناولتها حوالي 15 مليون حاوية مكافئة، أي ما يزيد على ثلاثة أضعاف حجم مناولة أقرب منافسيها في جدة، وتحظى دبي بالجزء الأكبر في قطاع موانئ الحاويات في المنطقة، مستأثرة بحصة الأسد رغم المنافسة الحادة من قبل موانئ أخرى في المنطقة.

وأرجع التقرير تفوق الميناء إلى حد كبير إلى المنطقة الحرة الشاسعة بجبل علي، المتاخمة لمحطة الحاويات، حيث تمكن هذه المنطقة التي تضم أكثر من 7300 شركة، الشركات من القيام بمجموعة من الأنشطة، بدءاً من التصنيع والتخزين إلى الخدمات اللوجستية وغيرها من الخدمات.

وحقق الميناء نمواً قياسياً، من خلال نشاط لا مثيل له في إعادة الشحن في صميم الممرات التجارية بين الشرق والغرب، حيث تأمل الشركة أن يكون تعاونها الوثيق مع الصين في إطار مبادة الحزام والطريق، خير داعم لتحفيز النمو على المديين المتوسط والبعيد.

وتعمل محطة الحزام والطريق – دبي بالشراكة مع المجموعة الصينية للاستثمار وتشغيل الموانئ البحرية، والتي تهدف إلى تمكين التجارة، على دمج وظائف الخدمات اللوجستية، والتخزين، والتجارة الإلكترونية، ومعالجة خدمات التدوير والتوزيع، وتشكل نقطة انطلاق لأدوات الأعمال الرئيسية الرائدة.

كلمات دالة:
  • برشلونة ،
  • بلجيكا،
  • روتردام،
  • إفريقيا،
  • الشرق الأوسط،
  • جبل علي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات