نمو اندماجات واستحواذات الشركات الخاصة خليجياً

أصدرت شركة «لومينا كابيتال أدفايزرز» المتخصصة في الاستشارات المالية للشركات أمس «مؤشر لومينا للشركات الخاصة» للربع الثاني من 2019، والذي يعد أول مؤشر لعمليات الاندماج والاستحواذ يستهدف الشركات الخاصة في دول مجلس التعاون.

وأجرت «لومينا» مؤخراً استبياناً بعنوان «حالة الاندماج والاستحواذ» حللت من خلاله بيانات اندماج واستحواذ الشركات الخاصة وشركات الاستثمار والاستشارات ضمن السوق المتوسطة في المنطقة. وأشار الاستبيان إلى أن أكثر القطاعات نشاطاً كانت قطاعات الصناعة والرعاية الصحية والمنتجات الاستهلاكية، التي بلغت قيمة صفقاتها ضمن دول مجلس التعاون الخليجي 63% من عمليات الاندماج والاستحواذ، وتم 90% من تلك الصفقات تم في الإمارات والسعودية.

وأشار المشاركون في الاستبيان بأن الأسباب الرئيسية لعمليات اندماج واستحواذ الشركات الخاصة تشمل التخطيط للجيل التالي من الإدارة (46%) وتوفر رأس المال (34%) وتنوع الأسواق (38%). ومن المتوقع أن تتصدر السعودية هذه الصفقات خلال الفترة المتبقية من عام 2019 في ظل ارتفاع مستوى الجاهزية للصفقات التي نشهدها بين العملاء، بدعم من الإصلاحات الحكومية الاجتماعية ومشاريع البنى التحتية.

وأشار تقرير «لومينا» أيضاً إلى ضعف نشاط الأسهم الخاصة وشبه انعدام أنشطة جمع رؤوس المال على مستوى التمويل في مرحلة ما بعد مجموعة «أبراج»، غير أن الصفقات الثانوية واصلت استقطاب الاهتمام بالأسهم الدولية الخاصة على مستوى التمويل والمحافظ على حد سواء، والتي يتوقع أن تقود معظم أعمال الأسهم الخاصة في المنطقة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات