الأكثر تطوراً في المنطقة وتستقبل 15 ألف سائح في وقت واحد

«مراس» ترسي عقد محطة الرحلات البحرية بدبي

فازت مجموعة «إيه إس جي سي» للبناء والتشييد بعقد تشييد محطة الرحلات البحرية «دبي كروز ترمينال» الجديدة في «دبي هاربر»، والتي ستكون أول محطة مخصصة للرحلات البحرية والأكثر تطوراً في المنطقة.

وبموقعها المتميز في قلب مدينة دبي ضمن المنطقة الحيوية الواقعة بين جزيرة «بلوواترز» ونخلة جميرا، ستكون «دبي كروز ترمينال» محطة رئيسية لسفن الرحلات الدولية التي تزور المنطقة أو تجوبها، وهي جزء من مشروع «دبي هاربر»، الوجهة التي تطورها شركة «مِراس» ويتوقع لها أن ترسي مفهوماً جديداً في قطاع السياحة البحرية.

وستشمل الأعمال التي ستقوم بها «إيه إس جي سي» في المشروع تشييد مبنيين رئيسيين لمحطة الرحلات البحرية في موقع استراتيجي على رصيف يبلغ طوله حوالي 1 كم، إضافة إلى مباني خدمات، ومبنى مركزي مع جميع أعمال التشطيب، والأعمال الخارجية الأخرى، وجميع التركيبات والتجهيزات والمعدات.

وأعرب بيشوي عزمي الرئيس التنفيذي لمجموعة «إيه إس جي سي» عن افتخار «إيه إس جي سي» بالمشاركة في تشييد مشاريع تسهم في تطور البنية التحتية بالدولة وقطاعاتها الحيوية، مؤكداً على التزام المجموعة باستكمال المشاريع وفقاً لأحدث التقنيات والممارسات في عمليات البناء والتشييد.

وبمساحتها الإجمالية البالغة 300 ألف قدم مربع، ستقدم «دبي كروز ترمينال» نقطة دخول متميزة وفريدة لجميع القادمين إلى الإمارة على متن السفن البحرية، وستكون قادرة على استقبال ركاب سفينتين ضخمتين تضمان أكثر من 15 ألف زائر في آن واحد.

40 مليوناً

ووفقاً لجمعية خطوط الرحلات البحرية الدولية، سيسافر أكثر من 40 مليون شخص حول العالم باستخدام السفن البحرية بحلول عام 2030، بزيادة قدرها 40% عن المسافرين في عام 2017. وعلى المستوى الوطني، يتوقع لقطاع السياحة البحرية أن يساهم بأكثر من 1.5 مليار درهم في اقتصاد دبي بحلول عام 2030.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات