سليم البلوشي الرئيس التنفيذي للبنية التحتية في «دو» لـ«البيان الاقتصادي»:

لا تأثير لصراع الصين وأمريكا على طرح «الجيل الخامس»

مناطق تغطية الجيل الخامس باللون الأخضر في أبوظبي | من المصدر

استبعد سليم البلوشي، الرئيس التنفيذي للبنية التحتية في شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة «دو»، أن يكون هناك تأثير للتوترات الحاصلة بين الولايات المتحدة والصين للهيمنة على «سباق فضاء» الجيل الخامس في العالم على الخطط المتعلقة بطرح خدمات تكنولوجيا الجيل الخامس في الدولة، مشيراً إلى أن لدى الشركة خططا كافية لمواجهة أي طارئ يتعلق بشبكات الجيل الخامس التي توفر هواوي الصينية الجزء الأكبر منها في الدولة، ومؤكداً أن الشركة مغطاة قانونياً بما يكفل كافة حقوق المستثمرين والعملاء. وأكّد البلوشي في تصريحات خاصة لـ«البيان الاقتصادي» التزام «دو» برؤية الدولة الهادفة لأن تكون الأولى في جميع المجالات ومنها قطاع الاتصالات، وبأن تكون «دو» من أوائل الشركات في طرح وتطوير والاستثمار في خدمات الجيل الخامس وتمكين عملية التحول الرقمي للشركات.

وأوضح أن استراتيجية «دو» المتعلقة بطرح تقنيات الجيل الخامس تقوم على تقليل المخاطر ووضع خطة عمل موازية لمواجهة أي تطورات اقتصادية أو تقنية أو سياسية طارئة تتعلق بخروج هواوي من السوق، مشيراً إلى أن استراتيجية الشركة تقوم على الاستعانة بأكثر من شريك ومزوّد للمنتجات والخدمات وذلك بالنسبة لكافة الطبقات في الشبكة، لافتاً إلى أن شبكات «دو» تتوزع بين «هواوي» الصينية بالنسبة لدبي والمناطق الشمالية وبين «نوكيا» بالنسبة لأبوظبي والعين والمنطقة الغربية.

تفاوض

وأضاف: «المخاوف لدينا كأحد مزودي خدمات الاتصالات من تأثيرات ما يحدث من توترات بين الصين والولايات المتحدة على قطاع الجيل الخامس واقعية، خصوصاً أن شبكات هواوي تعتمد في مكوناتها الحوسبية على بعض التقنيات الأمريكية، لكن لدينا خطط لتغطية أي فراغ يمكن أن تتسبب به العقوبات الأمريكية على الشركة الصينية من خلال التعامل مع مزود آخر للخدمة». وأوضح أن البنية التحتية الأساسية لخدمات 5G التي توفرها «دو» هي من الأفضل عالميا وتتمتع بكامل الجاهزية، وذلك بما يتماشى مع استراتيجية الشركة الهادفة إلى تعزيز البنية التحتية التكنولوجية في الإمارات لمواكبة المتطلبات التي ستنشأ في المستقبل. وذكر أن هواوي الصينية التي تعتبر من أولى الشركات في العالم التي حققت إنجازات غير مسبوقة في إتاحة إمكانية الوصول إلى شبكات الجيل الخامس، هي شريك ملتزم مع «دو»، نافياً وجود أي تردّد في التعامل مع أكبر مزوّد لشبكات الاتصال المتنقلة في العالم في هذه المرحلة.

لا ثغرات

وأوضح البلوشي أنه لا يوجد حتى الآن أي إثبات فني تقني يتعلق بالاتهامات الأمريكية التي تشير إلى وجود ثغرات أمنية في شبكات هواوي، مشيراً إلى أن هواوي متقدمة تقنياً على جميع الشركات في العالم فيما يتعلق بتقنيات الجيل الخامس. وأضاف أن «دو» التي تعتبر شريكا استراتيجيا رئيسيا في تعزيز ريادة الدولة في قطاع تكنولوجيا الاتصالات ورائدة في إطلاق الجيل الخامس في الدولة كانت أول مزود خدمات اتصال يقوم بإطلاق الأجهزة الداعمة لتقنية الجيل الخامس في الإمارات، كما كانت «دو» أول من أطلقت عروض تقنية الجيل الخامس في الإمارات، عبر العروض التجريبية، في رمضان الماضي، وأول من اختبرت بنجاح خدمات الجيل الخامس بسرعة 1.25 جيجابت/‏‏ ثانية على مستوى المنطقة.

محدودية الأجهزة

وأضاف البلوشي أن هاتف «أكسون برو 10 5G» من شركة «زي تي إي» الذي يعتبر أول الهواتف الداعمة لتكنولوجيا الجيل الخامس في السوق الإماراتي والمتوفر من «دو»، متوافق تماماً مع شبكات هواوي ونوكيا في الدولة من دون أي مشاكل، وذلك في مناطق التغطية الجغرافية المتوفرة في دبي وأبوظبي، لافتاً إلى توقع إطلاق هواوي أول هواتفها الذكية الداعمة لشبكات الجيل الخامس «هواوي مايت 20X» في يوليو المقبل، تليها هواتف جالاكسي S10+ 5G من سامسونغ، في النصف الثاني من يوليو.

وقال البلوشي إن التطبيقات الذكية الحالية لا تحتاج للسرعات العالية التي توفرها 5G حالياً، مع توقع إطلاق المزيد من تلك التطبيقات في المستقبل. وأضاف: «لا يحتاج تطبيق الفيديو نيتفليكس عالي الوضوح 4K على سبيل المثال لسرعة أكثر من 10-20 ميجابت/‏‏ثانية. ونتوقع أن تحدث الجيل الخامس طفرة كبيرة بتطبيقات الواقع الافتراضي والمعزّز، نظراً لكمية البيانات والسرعة الكبيرة التي تحتاجها وتتعامل معها هذه التطبيقات. ونولي اهتماماً كبيراً بمسألة تطوير وتحديث الشبكات وقوفاً عند رغبة عملائنا من الأفراد والمؤسسات».

وأوضح أن موجات 2.6 و3.5 جيجاهرتز الترددية للجيل الخامس هي أقل من تردد موجات «واي فاي» إذ تبلغ نحو 5.0 جيجاهرتز، مشيراً إلى عدم وجود أي إثباتات تشير إلى وجود أي مخاطر لنطاق موجات الجيل الخامس على الصحة.

700 محطة

قال سليم البلوشي إن عدد محطات الجيل الخامس التي توفرها «دو» سيصل إلى 700 موقع تغطي نحو 20% من جغرافية المدن الرئيسية في الدولة. ولفت إلى «دو» ستقوم خلال معرض جيتكس هذا العام بإطلاق منصة الإبداع التي ستعرض التقنيات المستقبلية وقوة وكفاءة الشركة. وأضاف: سنقوم بعرض حالات استخدام الجيل الخامس وتطبيقاتها الصناعية والتجارية وتوضيح دور التقنية في زيادة كفاءة أداء الشركات وإنتاجيتها، وذلك من خلال الميزات الثلاث الرئيسية للتقنية وهي السرعة العالية وانخفاض الكمون وإمكانات إنترنت الأشياء وتعزيز استخدامات الذكاء الاصطناعي.

التغطية في دبي

تشمل مناطق تغطية الجيل الخامس الحالية في دبي:

ـــ أتلانتيس، نخلة جميرا

ـــ برج خليفة وحي دبي للتصميم

ـــ مدينة دبي للإنترنت

ـــ واحة دبي للسيليكون

ـــ جميرا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات