«إمباور» تشارك باجتماع «تطوير تبريد المناطق بالمدن الحديثة»

تشارك مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي (إمباور)، في الاجتماع السنوي الخامس لشركاء مبادرة «تطوير تبريد المناطق في المدن الحديثة» الخاص بالأمم المتحدة للبيئة، والذي تتواصل فعالياته في العاصمة الدنماركية كوبنهاغن حتى 14 يونيو.

ويحضر الاجتماع أحمد بن شعفار بصفته الرئيس التنفيذي لـ«إمباور»، والمستشار الدولي لتطبيق أنظمة تبريد المناطق في العالم، إضافة إلى عدد كبير من خبراء تبريد المناطق من مختلف دول العالم.

ويشارك أحمد بن شعفار في عدد من الحلقات النقاشية حول صناعة تبريد المناطق، وآخر التطورات التي وصلت إليها هذه الصناعة ضمن إطار مبادرة «تطوير تبريد المناطق في المدن الحديثة» الهادفة إلى تعزيز انتشار هذه الصناعة ودعم المبادرات الدولية في هذا المجال. وتهدف المبادرة إلى توسيع نطاق كفاءة استخدام الطاقة في جميع أنحاء العالم، والبحث في دور نظم تبريد المناطق في ترسيخ كفاءة استهلاك الطاقة والمياه، وإدخال معدلات أعلى من مصادر الطاقة المتجددة إلى المدن الحديثة.

وقال أحمد بن شعفار إن الاجتماع السنوي لشركاء المبادرة يعد فرصة عظيمة لتبادل أحدث تقنيات حلول تبريد المناطق، بالإضافة إلى أنه يساهم في الوقوف على أبرز التحديات بقطاع التبريد، ويستعرض أبرز حلول التبريد والتقنيات والابتكارات الحديثة في مجال التبريد.

وأضاف إن «إمباور» تهدف من خلال مشاركتها في هذا الاجتماع السنوي إلى دعم جهود التنمية المستدامة في المدن، من خلال تعزيز كفاءة قطاع تبريد المناطق ، مضيفاً «أن اجتماع الشركاء يستعرض مجموعة من أفضل الممارسات التي تم تبنيها في الإمارات في صناعة تبريد المناطق إضافة للسبل التي يمكن من خلالها تنشيط صناعة تبريد المناطق على المستوى العالمي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات