شراكة

حلول لتخطيط موارد المؤسسات تحفز التحول الرقمي في المنطقة

عقدت شركة «رينبروك» لاستشارات تكنولوجيا المعلومات مؤخراً شراكة مع «إبيكور» الأمريكية المتخصصة في تزويد برمجيات الأعمال، بهدف إطلاق برنامج متقدم من نوعه لتخطيط موارد المؤسسات في سوق الشرق الأوسط، وهو ما يمكن أن يساهم في تحفيز التحول الرقمي في المنطقة.

وبموجب هذه الشراكة، سيلقى برنامج «حلول إبيكور السحابية للشركات في الشرق الأوسط» دعماً من المنظومة السحابية لشركة «رينبروك» المخصصة للشركات متوسطة الحجم. وتوفر هذه الحلول عدداً من المميزات مثل متطلبات رأسمالية أقل للاستفادة من الابتكار والتوسع وأوقات تنفيذ أقصر، ما يؤدي إلى تحسين العوائد على الاستثمار، وخفض تكاليف البنية التحتية، وتقليل النفقات التشغيلية، والاستفادة من مميزات أمنية عالمية المستوى.

كانت شركة «غارتنر» أوضحت في أحدث توقعاتها إلى أن الإنفاق على تكنولوجيا المعلومات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا سيبلغ 973 مليار دولار (3.6 تريليونات درهم) في عام 2019، بزيادة قدرها 2% عن الإنفاق في عام 2018 والذي بلغ 954 مليار دولار (3.5 ترليونات درهم).

ويعود ذلك إلى أن مزيداً من الشركات والمؤسسات في المنطقة تطبق التقنيات لإحداث تغيير جذري في تجربة العملاء وتحفيز الابتكار. وفي دول مجلس التعاون الخليجي، تعد الإمارات الدولة الأكثر نشاطاً في تبني الحوسبة السحابية. من جانبها، تتوقع شركة الأبحاث «آي دي سي» أن الإنفاق على الخدمات السحابية العامة في الإمارات سيتضاعف نحو أربع مرات خلال الأربعة أعوام القادمة، من 439 مليون درهم في عام 2017 إلى 1.51 مليار درهم في عام 2022.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات