120 مليون درهم قيمة الأسماك المصِيدة في أبوظبي 2018

بلغت قيمة الأسماك التي تم اصطيادها في أبوظبي خلال العام الماضي 120.5 مليون درهم، وأكد تقرير أصدره مركز إحصاء أبوظبي حول الثروة السمكية في أبوظبي، أنه رغم أن كميات الأسماك المصِيدة خلال عام 2018 تراجعت إلى 4892 طناً مقابل 6942 طناً عام 2008، إلا أن قيمة الأسماك المصِيدة ارتفعت من 49.5 مليون درهم عام 2008 إلى 120.5 مليون درهم عام 2018 بزيادة قدرها 71 مليون درهم وبنسبة 143%.

وأشار التقرير الذي تناول الثروة السمكية من عام 2008 إلى 2018 إلى أن سمك الكنعد احتل الترتيب الأول من حيث كمية وقيمة الأسماك المصِيدة في أبوظبي خلال الأربع سنوات الماضية، وبلغت الكمية المصِيدة منه العام الماضي 1921 طناً بقيمة 51.4 مليون درهم تشكل 39.3% و42.7% من إجمالي كمية وقيمة الأسماك المصِيدة على التوالي، وتلا سمك الكنعد سمك هامور بقيمة 26.5 مليون درهم ثم سمك جش بقيمة 23.3 مليون درهم، وجاء سمك كوفر في المؤخرة بقيمة 541 ألف درهم.

وأشار التقرير إلى أن كميات الأسماك المصِيدة تتضاعف خلال شهور ديسمبر ويناير وفبراير ومارس من كل عام، بينما تتراجع الكميات المصِيدة بشكل كبير خلال شهور يوليو وأغسطس وسبتمبر، وسجل شهر فبراير الماضي أعلى كمية مصِيدة من الأسماك بنحو 1096 طناً، بينما تراجعت الكميات المصِيدة بشكل كبير خلال سبتمبر الماضي لتصل إلى 89 طناً فقط من كل الأنواع.

ونوّه التقرير إلى وجود 7 مناطق لإنزال الأسماك المصِيدة، وهي الميناء الحر والصدر ودلما والمرفأ والبطين والسعديات والسلع، مشيراً إلى أن الميناء الحر استقبل العام الماضي 1437 طناً تشكل 29.4% من الكميات المصِيدة وبقيمة 49.3 مليون درهم تشكل 40.9% من قيمة الأسماك المصِيدة.

ونوّه التقرير إلى صيد 18.3% من كميات الأسماك المصِيدة بلنش قرقور، بينما تم صيد نسبة 81.7% بستة أنواع من الطرادات. وبلغت قيمة أسماك لنش قرقور 29.9 مليون درهم وقيمة أسماك الطرادات 90.5 مليون درهم.

وأشار التقرير إلى تراجع عدد الصيادين إلى 3760 صياداً لعام 2018 مقابل 4620 صياداً عام 2008، كما تراجع عدد قوارب الصيد إلى 836 مقابل 1100 عام 2008.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات