«إيمو هانوفر» يسعى إلى استقطاب شركات الإمارات

تستضيف مدينة هانوفر الألمانية فعاليات الدورة الثانية والعشرين لمعرض (إيمو هانوفر 2019) المعرض التجاري العالمي المتخصص في قطاع تصنيع المعادن ومعدات الآلات، في الفترة الممتدة من 16 إلى 21 سبتمبر من العام الحالي.

وفي مؤتمر صحافي عقده المعرض في دبي، قال كريستوف ميلر، المدير العام للمعرض الذي تنظمه الرابطة الألمانية لمصنعي معدات الآلات إن إيمو هانوفر 2019 يمثل المنصة المثالية لذلك، حيث سيوفر معلومات عن الحالة الراهنة لتكنولوجيا الإنتاج الحديثة، وحلول الإنتاج المستقبلي فيما يتعلق بالشبكات والرقمنة، فضلاً عن الخدمات الجديدة المنبثقة عن الجمع بين تقنيات المعالجة التقليدية وطرق تحليل البيانات الحديثة.

ويسعى المعرض إلى استقطاب الشركات الصناعية في الإمارات. ويعتبر المعرض فرصة مهمة لشركات القطاع الصناعي العاملة في الإمارات لمواكبة أحدث تقنيات الإنتاج الذكية والمعدات المتطورة التي سيعرضها عدد ضخم من الشركات العالمية المشاركة في المعرض، منها أكثر من 1000 شركة مصنِّعة من الصين وإيطاليا وألمانيا.

وتحت شعار «التقنيات الذكية تقود قاطرة إنتاج الغد» تنطلق فعاليات المعرض الذي يعد ثالث أكبر سوق لمعدات الآلات في العالم. وستقدَّم فيه حزمة واسعة من تكنولوجيا صناعة المعادن الحديثة التي تعتبر قلب الإنتاج الصناعي برمته. كما سيُعرَض فيه أحدث معدات الآلات والحلول التقنية الفعالة والخدمات الداعمة للمنتجات والاستدامة في عملية الإنتاج.. وغيرها الكثير.

وأشار كريستوف ميلر في هذا الخصوص إلى أن جميع الشركات الكبرى لتكنولوجيا الإنتاج ستقدم منتجاتها وخدماتها في هانوفر في أكبر وأشمل معرض للإنتاج الصناعي. وبالتالي، لا يمكن لأحد أن يفوت مثل هذه الفرصة.

واعتبر ميلر أن إيمو هانوفر يشكل المنصة الدولية الحقيقية الوحيدة للمشتغلين في قطاع المعادن، مؤكداً أن هانوفر هي منصة الابتكار بلا منازع لمعدات الآلات ولحلول وخدمات صناعة المعادن. وألمح إلى أن 72 في المئة من العارضين في عام 2017 أحضروا إلى هانوفر ابتكارات طوروها خصيصاً من أجل هذا المعرض، وهذا لم يحدث في أي مكان آخر.

ويعدّ معرض إيمو هانوفر الذي يقام دورياً كل سنتين من أهم المنصات الدولية التي يلتقي فيها متخصصو تكنولوجيا الإنتاج من جميع أنحاء العالم، إذ اجتذب في دورته السابقة عام 2017 ما يقرب من 2230 عارضاً من 44 دولة، ونحو 130 ألف زائر من 160 بلداً.

توقّعات

يتوقع خبراء أكسفورد أن يرتفع الإنتاج الصناعي في الإمارات بنسبة 2.2% على أساس سنوي في عام 2019. ومن المتوقع أن ترتفع الاستثمارات بنسبة 3.6 في المئة. ونظراً لانخفاض الطلب على استهلاك معدات الآلات بنسبة 17 في المئة إلى 132 مليون يورو في عام 2017، فمن المتوقع حدوث انتعاش في العام الحالي 2019 في هذا القطاع، كما حدث في 2018.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات